الرئيسية اضفنا للمفضلة اتصل بنا

هايلكس للبيع أو مقايضه 84 [ الكاتب : ابو صقر 2 - ]       »     فحل حرش للبيع [ الكاتب : 2/1400 ابومــهدي - ]       »     تيس فحل ثني مفقود بالقصيم [ الكاتب : وردك يازارع - ]       »     للبيع فحل جنوبي فاخر [ الكاتب : معلم2050 - ]       »     صندوق قلاب قاعده 14 [ الكاتب : ابن رويان - ]       »     من فحول حلال خالد حيد العتيبي [ الكاتب : فوزان العتيبي - ]       »     ثلاث اطقم براهما للبيع [ الكاتب : راعي بويضان - ]       »     رخال طيبة للمقنى [ الكاتب : سواكنيات - ]       »     حـــــv i p ـــــظـ [ الكاتب : ألدوسري - ]       »     116عنز دفيع فيها قريب وفيها بعيد [ الكاتب : درع ربعه - ]       »     للبيع طلي صنف فاخر [ الكاتب : موسكو - ]       »     ((( الزرافه ))... [ الكاتب : صدق الوفى - ]       »     مهجـــــــــــــــــــــد ولـــد ســــــ... [ الكاتب : الوذيناني ابو عبدالله - ]       »     تكفون فزعتكم يا اخوان [ الكاتب : بو يوسف قطر - ]       »     $$$ الصقر جذع من حلال فهد القاضي $$$ [ الكاتب : فهد القاضي - ]       »     ███ ‏العرض الأضخم لـحلال ... [ الكاتب : ياسر القثامي - ]       »     جذعه طيبه معرفه وفاضيه واذن نادره [ الكاتب : أبوووونواف - ]       »     للبيع 17 هرفي [ الكاتب : waleeed - ]       »     سواكنيات مقاني طيبة [ الكاتب : سواكنيات - ]       »     @@@ رخــــــــل من الأنتـــــــــاج @@@ [ الكاتب : يستاهل - ]       »    

تـويتـر اغنــام
عدد مرات النقر : 3,667
عدد  مرات الظهور : 169,669,524انستقــرام اغنـــام
عدد مرات النقر : 5,500
عدد  مرات الظهور : 169,668,097فيسبــوك اغنــام
عدد مرات النقر : 3,686
عدد  مرات الظهور : 169,662,031يوتيــوب اغنــام
عدد مرات النقر : 4,134
عدد  مرات الظهور : 169,662,973
مركز تحميل صور اغنام
عدد مرات النقر : 27,516
عدد  مرات الظهور : 169,309,842

عدد مرات النقر : 314
عدد  مرات الظهور : 351,147مركز الارشاد البيطري
ينتهي : 24-01-2015
عدد مرات النقر : 28,869
عدد  مرات الظهور : 169,706,304
مهرجان عز السواكن الثاني بالرياض
ينتهي : 22-11-2014
عدد مرات النقر : 2,074
عدد  مرات الظهور : 5,609,915كرنفال هواة نخبة دجاج الزينة المميز الخليجي السادس
ينتهي : 22-11-2014
عدد مرات النقر : 2,647
عدد  مرات الظهور : 5,607,913
ينتهي : 05-11-2014
عدد مرات النقر : 10,878
عدد  مرات الظهور : 21,613,062
اليات الصحراء .. مولدات ومكائن كهربائيه
ينتهي : 01-09-2015
عدد مرات النقر : 10,341
عدد  مرات الظهور : 33,924,282دعوه لحضور مزاد الاستاذ رياض الوذيناني مالك مراح لطامات يوم الجمعه 14-1-1436
ينتهي : 12-11-2014
عدد مرات النقر : 13,572
عدد  مرات الظهور : 36,541,052
لتثبيت موضوع بساحات البيع والشراء او وضع بنرات اعلانية او تعاملات تجارية مع الموقع التواصل فقط مع المشرف تمام على الرسائل الخاصة او موضوع بالاستفسارات او عبر الواتساب 0505662861 ~ وايضا تحويل الرسوم المالية يكون فقط على حساب الموقع .... وارجو ممن لديه مواضيع مثبتة التواصل معي لاستمرار تثبيتها والله الموفق


طريقة حساب السعي والحسابات الخاصة بالموقع مع توضيح كامل شروط ساحات البيع والشراء وتم اضافة حساب في البنك الاهلي وبنك الرياض اضافة الى الحساب الموجود سابقاً الراجحي مساحة اعلانية

إرشادات علمية وحقلية لتربية الدواجن

بسم الله الرحمن الرحيم مقدمـــــة: أخي مربي الدواجن ما دفعني إلى إصدار هذا الكتيب والذي آمل من الله أن يكون عوناً لك ولكافة المهتمين بصناعة الدواجن . وحاولت الاختصار كثيراً

إضافة رد

قديم 09.12.2010, 03:39 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن
S2 إرشادات علمية وحقلية لتربية الدواجن

بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمـــــة:
أخي مربي الدواجن ما دفعني إلى إصدار هذا الكتيب والذي آمل من الله أن يكون عوناً لك ولكافة المهتمين بصناعة الدواجن .
وحاولت الاختصار كثيراً لان الخوض بهذه الصناعة يتطلب كتباً كثيرة ولكن حاولت أن اختصر كثيرا وأخوض بأهم ما تتعرض له هذه الصناعة من نكسات وذلك من خلال خبرتي الحقلية ومشاهداتي اليومية خلال سنوات طويلة من العمل بهذا المجال ومدى التعقيدات التي حدثت لهذه الصناعة .
فظروف التربية الكثيفة هذه الأيام تختلف عن الظروف قبل عشرين عام ففي بداية عملنا قبل 24 سنة لم نكن نستخدم في البداية مثلا الالقاح النيوكاسل b1 إلا في مراحل لاحقة استخدم لقاح اللاسوتا وبدأنا لاحقاً نستخدم لقاح الغامبورو . وبعد فترة استخدمنا لقاح البرونشيت وكل هذه اللقاحات أدخلت عنوة وأصبح لقاحهـا لازماً نتيجة أسباب كثيرة لا داعي للتفصيل هنا بهذه العجالة .
وحالياً هناك لقاحات ما هب ودب تعطي لهذا الطائر المسكين المسالم الذي لا يستطيع تحمل هذا الكم من اللقاحات والعلاجات .
وقد أكد لي كثير من الإخوة المربين بأنهم يعطوا الأدوية خلال تربية الفوج ولا يوم يستريح الطير من الأدوية واللقاحات .
كل هذه الأسباب دعتني لمعالجة هذا الوضع الطارئ والغير صحي بالنسبة للطيور , وكذالك للإنسان مستهلك هذه الطيور من لحوم وبيض مائدة للعودة قدر الإمكان إلى التخفيف من هذه الأوضاع الطارئة وذلك بالرجوع إلى الإجراءات الصحية الواجب إتباعها وإتباع النظم الوقائية لمعالجة هذا الأخطاء .
حيث إتباع المثل الشعبي : ( درهم وقاية خير من قنطار علاج ) ...
أو المثل الشعبي الذي يقول : ( احدهم يقول لصديقه أبي كان يجبر الكسور فأجابه الآخر كان أبي يعالجها قبل أن تنكسر ) .
لذلك أرجو بهذا الكتيب الإرشادي من أكون قد قدمت شيئاً لخدمة الإخوة مربي الدواجن ...
الأمن الحيوي ( البيوسيكوريتي )
تصميم المزرعة والإجراءات الوقائية المتخذة لمنع الإصابات المرضية وانتشارها
في البداية أحببت أن أركز على هذه النقطة لما لها من أهمية كبرى في العملية الإنتاجية .
حيث لو اتبع كل مربي هذه الإجراءات لأمن السلامة له ولغيره .
أهم الإجراءات الهامة :
تصميم المزرعــة :
مكان المزرعة : واختيار المكان المناسب يخضع لعدة شروط يجب أخذها بعين الاعتبار قبل البدء في البناء .
بناء المزرعة : يجب أن يكون بعيداً عن المزارع الأخرى بمسافة لا تقل عن 400 – 500 م لتجنب انتقال العدوى المرضية من تلك المزارع .
اتجاه الريح : في منطقة إنشاء المزرعة له دور كبير لتحديد اتجاه بناء المزرعة واتجاه التهوية المناسبة والصحية .
تجنب بناء المزرعة بالقرب من البرك والمستنقعات المائية : لكي لا تجلب هذه البرك الطيور البرية المؤذية للمزرعة .
تجنب بناء المزرعة عن الطرق الرئيسية : والتي تصدر السيارات الكبيرة ضوضاء وأصوات وأضوية ساطعة ليلاً .
المزرعة يجب أن تكون محاطة بسياج : يمنع دخول الحيوانات البرية والشاردة ومزودة ببوابة رئيسية هي المدخل الوحيد حيث يوجد هناك جهاز تعقيم للآليات والأشخاص الضروريين لدخول المزرعة .
تجنب دخول أشخاص لا علاقة لهم بالعمل داخل المزرعة : وبالأخص الأشخاص الذين يترددون على المزارع المجاورة وكذلك الأمر بالنسبة لسـيارات العلف والصيصان .
المدخل المؤدي للمزرعة يجب أن يكون دائما نظيفا ومعقماً : ويفضل أن يكون من الخرسانة القوية سهلة الشطف والتعقيم وكذلك جمع النفايات حول المزرعة بشكل دوري ومنتظم .
الجدران للمزرعة : يجب أن تكون سميكة أي عملية العزل تكون جيدة يفضل بناء المزارع الجديدة ببلوك الأجر الأحمر للجدران والأسقف أيضاً لأنه اقتصادي يوفر الطاقة شتاءاً بشكل ممتاز وبارد صيفا وكذلك سهولة تنظيفه وتعقيمه .
عمل غرفة خارجية عند المدخل للمزرعة : غير وجود غرفة التعقيم للآليات لتنظيف الزوار وتعقيمهم قبل الدخول ويفضل وضع أكياس بلاستيكية للأرجل وهي رخيصة الثمن لكنها تمنع نقل كثير من الجراثيم .
القاعدة الذهبية الواجب إتباعها في التربية هي ( إدخال الكل وإخراج الكل ) هذه القاعدة تحد كثيراً من انتشار المسببات المرضية وسهولة إجراء برنامج التعقيم والتنظيف .
ولكن نجد بمزارع البياض ومزارع الأمهات هناك أعمار مختلفة إذا دعت الضرورة لذلك فيجب رعاية الطيور الصغيرة أولاً ثم الاتجاه للطيور الأكبر عمراً هذا بالنسبة للمشرف , أما بالنسبة للعمال فيجب فصل عمال المزارع عن بعضهم ونفضل عدم اختلاطهم .
من الأمور المهمة : أن تكون جدران المزرعة مضبوطة تماماً لمنع دخول القوارض وعدم ترك أي فتحات بالجدران لدخول الطيور البرية أيضاً والانتباه بالأخص إلى فتحات التهوية يجب أن تغطى بشبك محكم .
مكان تخزين العلف : يجب أن يكون نظيفاً ومعقماً دوماً ويفضل وضع أرضيات خشبية أو بلاستيكية تحت أكياس العلف منعاً للرطوبة والتلوث وهذا أمر هام وضرري .
مصادر المياه للمزرعة : يجب أن تكون معزولة , الخزانات مغطاة والخطوط معزولة لكي تصل المياه باردة صيفاً ومقبولة شتاءاً ومصارف المياه يجب أن تصل إلى حفر مغلقة .
تصميم حفرة بعيدة قدر الإمكان عن المزرعة وذلك لجمع الطيور النافقة يومياً وحرقها بشكل كامل .
2- التهوية :
أهم أفرع التربية الرئيسية حيث لو أدرك المربي أهمية التهوية في تربية الطيور لتغيرت مفاهيم كثيرة كانت غائبة له بالماضي ولكانت هناك تربية أفواج ناجحة بدون مشكلات مرضية وبالأخص بعد
التغذية الكاملة على الأعلاف المحبحبة ( البيلت ) لا يمكن النجاح بتربية الأفواج المغذاة بالبيلت إلا بتهوية ناجحة وكافية .
فكثير من الاستسقاء المائي بالبطن وبالأخص بعد عمر 35 يوم هو ناتج عن سوء التهوية بالإضافة إلى أمور أخرى منها عدم التقيد بكميات العلف أثناء مراحل التربية .
يفضل وضع شـفاط عرض 50 سم وطول 60 سم لكل 2000 طير .
ولكي نوضح مفهوم التهوية حقلياً يجب إجراء هذه الدراسة والدخول إلى هنكار سيء التهوية وإلقاء نظرة عليه ومراقبة حالة الطيور وتدوين ملاحظات ثم إجراء التهوية لنفس هذا الهنكار وملاحظة التغيرات التي حدثت له .
عند الدخول إلى هنكار سـيء التهوية أهم الملاحظات التي نشاهدها :
القطيع خامل وغير مقبل على تناول الطعام والشراب .
وجود طيور عليها أعراض التهاب وتورم بالعيون مع سيلان دمعي .
سماع أصوات وخراخر ناتجة من مشاكل تنفسية .
وجود رائحة يمكن شمها وتسبب تهيج بالعين .
وجود قطرات بخار الماء على بلور النوافذ من الداخل وأحياناً تتكثف وتسيل على الأسطح .
الفرشة رطبة ووجود غبار وأتربة محيطة بالطيور
عند إجراء التهوية لنفس هذا الهنكار نلاحظ ما يلي شرط التهوية التدرجي :
أغلب الطيور تنهض من مكانها وتبدأ بالجري وترفرف بأجنحتها وتتعارك بعض الطيور مع بعضها وهذا دلاله على بداية نشاط وحيوية الطيور .
تتجه الطيور نحو المعالف والمشارب .
تختفي رائحة الهنكار تدريجيا حتى تنتهي تماما .
التفسير العلمي لهذه الظاهرة الحقلية أن الهنكار سيء التهوية ترتفع به نسبة غاز الامونيا ( النشادر ) تؤدي إلى ظهور الرائحة الكريهة والتهاب عيون الطيور ونشاط كثير من الأمراض التنفسية وخاصة المايكوبلازما وانخفاض شهية الطيور يؤدي إلى انخفاض معدل الأوزان وزيادة الرطوبة بالفرشة يؤدي إلى نشاط بذيرات الكوكسيديا الممرضة .
فائدة التهوية والغرض منها هو :
التخلص من الغازات الضارة كغاز الامونيا الناتج من تحلل زرق الطيور .
التخلص من أول أكسيد الكربون السام جدا للطيور والإنسان الناتج من مصادر التدفئة التي تعمل بالفحم الحجري أو الغاز .
التخلص من ثاني أكسيد الكربون الناتج عن تنفس الطيور .
تجديد الأوكسجين اللازم لتنفس الطيور والقيام بالعمليات الحيوية اللازمة لحياة الطير
خروج الحرارة العالية الغير لازمة .
التخلص من الرطوبة الزائدة للمحافظة على جفاف الفرشة دائماً .
توفير حركة هواء جيدة داخل الهنكار
هذا بشكل مختصر عن تصميم المزرعة بالإضافة إلى تأمين مشارب ومعالف ذات مواصفات جيدة بحيث يجري بسهولة تنظيفها وتعقيمها بشكل مريح وإضاءة جيدة بمصابيح يسهل الوصول إليها ويفضل وضع عواكس للمبات لسهولة التنظيف وإعطاء الإنارة الجيدة ببداية التربية وتوزيعها بشكل منتظم ودقيق خلال مراحل التربية المختلفة .
3- الأمن الحيوي أثناء التربية :
أحب أن أركز على هذه النقطة منذ البداية أي من لحظة خروج الصوص من المفقس , التركيز على الحرارة المحيطة بالصوص داخل المفقس وداخل العربة المعدة لنقل الصيصان وعدم تعرض الصيصان لأي تيارات هوائية باردة بهذه المرحلة .
والانتباه بشكل جيد إلى كيس المح ( الصفار ) بعض الصيصان تفقس قبل غيرها بمدة 1 – 2 يوم لذلك يجب فورا بعد وصولها إلى المزرعة أن تجد الماء المحلول به السكر والشوارد المعدنية جاهزا ومتعادلة حرارة الماء مع الجو المحيط بالصيصان .
إن الحرارة المثلى للصيصان هي عند الوصول 31 ْ م وتبدأ إنقاصها تدريجيا كل أسبوع 2 ْم مع نمو الطيور حتى تصل إلى 21 ْ م .
إن البرد والحرارة الزائدة التي تؤدي إلى الجفاف هي من العوامل الخطيرة التي تنشط العدوى المرضية القابعة وسلوك الطيور داخل الهنكار هو الذي يدل على درجة الحرارة المناسبة لها , ويفيد أكثر من ميزان الحرارة فإذا كانت موزعة بانتظام في كافة أنحاء الهنكار فالحرارة هي المثلى للصيصان وإذا اتجهت نحو الجدران فالحرارة زائدة وإذا اتجهت نحو مصادرة الحرارة وتجمعت مع بعضها فهذا يدل على أن الحرارة منخفضة .
النقطة الثانية والمهمة :
هو انه هناك إضافات علفية كمضادات الكوكسيديا ومضادات الفطور ومانعات التأكسد والتعفن ومعززات النمو والفيتامينات هذه المجموعة يتأثر استهلاكها وكميتها باستهلاك العلف وكميتها , فارتفاع الحرارة أو نقصانها يؤدي إلى خلل في استهلاك هذه الإضافات وكميتها .
ولذلك عند زيادة استهلاك العلف تتناول الطيور كمية اكبر من هذه الإضافات وهذا يؤدي إلى خلل بعملية التحويل الغذائي ومعدلات إنتاج البيض في البياض وخلل بمستوى الطاقة والألياف . حيث يؤدي بالنهاية إلى آثار جانبية سيئة .
ونفس النتيجة تتكرر في الطقس الحار نتيجة استهلاك كميات زائدة من المياه أثناء المعالجة حيث قد تسبب زيادة استهلاك الدواء إلى حدوث سمية
شديدة بدل معالجة المرض بهذا الدواء لذلك ننصح دوما باستعمال الجرعة اليومية للطير من العلاج ووضعها بنصف كمية الماء المستهلكة وإعطاء النصف الآخر ماء عادي خالي من أي مادة دوائية هذه من إجراءات الأمن الحيوي المهمة أثناء العلاج , وسنوضحها لاحقاً .
ومن الأمور الواجب مراعاتها قص المناقير في الدجاج البياض والأمهات يجب أن تجري هذه العملية بشكل فني ودقيق وعملية القص عملية مهمة جداً قد تسبب بعاهات دائمة بالأخص إذا كان القص سيئاً .
ثانياً : مواصفات الصيصان الجيدة :
يجب النظر أولاً إلى مصادر الصيصان سواء كانت صيصان فروج – بياض – صيصان أمهات فروج .
والسؤال عن الأمهات نوعية التغذية أولاً فكثير من الأمهات يكون إنتاج البيض جيد ولكن صيصانها غير جيدة تظهر عليها بعض الآفات المرضية نتيجة نقص مواد علفية أو فيتامينات أو قد تكون الصيصان من أمهات ذات أضداد مناعية ضعيفة .
لذلك يجب السؤال دوما والطلب من صاحب الأمهات بمقياس المناعة لدى أمهاته وهذه المعرفة ضرورية جدا لمعرفة البدء بالتحصينات للصيصان .
حيث إذا كانت الصيصان من أمهات أضدادها المناعية عالية يجب تأخير التلقيح حتى لا يحدث تعارض ضدي مع التلقيح المبكر .
وإذا كانت المناعة الأمية منخفضة فيجب الإبكار بالتلقيح وهذه نقطة أساسية لكي نمنع التعارض بين الأضداد الأمية والتلقيحات الوقائية .
ولكن عندما تكون المزرعة المستقبلة للصيصان سيئة الإدارة فإن المناعة الأمية قليلة الأهمية وخصوصاً إذا تعرضت الصيصان لعترة مرضية ضارية موجودة بالمزرعة لفشل التعقيم إذا استخدم فرشة وسخة من مخلفات فوج سابق .
هنا تلعب المناعة الأمية القوية والعالية دوراً في منع المرض أو التخفيف من أثره وإنقاص الخسائر قدر الإمكان .
لذلك أصبح في الفترة الأخيرة اتخاذ إجراءات لرفـع مناعـة الأمهات وذلك بتلقيحها لكي تنقل الأضداد إلى نسلها , وتصبح أكثـر مقاومـة للمرض بالأخص مرض ( النيوكاسل – الغامبورو– التهاب القصبات المعدي ....... إلخ )
نأتي بعد ذلك إلى مواصفات الصيصان الجيدة :
صيصان جيدة الحجم من بيض تفقيس يجب أن يكون وزنه 55-65غ
الصيصان الجيدة متجانسة الحجم ونشيطة , وعيون لامعة , وبشرة ساق غير جافة .
فحص مكان السرة فيما إذا كان حولها التهاب أو لا , فالسرة تكون نظيفة وملتئمة وصلبة .
الصيصان يجب أن لا تعاني من الجفاف وللتأكد من إن الصيصان غير جافة يتم التأكد من ثني بشرة البطن أو الساق , الصيصان التي تعاني من الجفاف تبقى الثنية الجلدية فترة أطول من السليمة لذلك يجب الإسراع بإعطاء الماء والعلف .
يفضل أن تكون الصيصان ناتجة من أمهات عمر واحد وعدم خلط بيض التفقيس من أكثر من مصدر وذلك لضمان التجانس من جهة وضمان المناعة الأمية المتجانسة لكل أفراد القطيع .
عدم وجود احمرار في المنطقة العلوية للمنقار والمنطقة الخلفية لمفصل العرقوب .
إن وجود الاحمرار يدل على أن الصيصان تعرضت لحرارة مرتفعة ولقد ثبت علمياً بان هذه الصيصان ستعاني من التهاب السرة وتعاني من مشاكل بالأرجل بالأعمار المتقدمة .
أن تكون نسبة تجانس الصيصان بالوزن ± 10 عن المعدل أي نسبة التجانس تكون 85% وصول الصيصان بمعدل طول من 20 – 22 سم بعد مدها على الأرض وقياسها من القدمين حتى الرأس .
عندما تكون الصيصان قد حققت الصفات الجيدة يكون أدائها الإنتاجي بالحقل ممتاز .
وكذلك يجب أن تكون الصيصان ناتجة من بيض تفقيس لقطعان أمهات خالية من الإصابة بالسالمونيلا المسببة لمرض الإسهال الأبيض وكذلك خالية من الإصابة بالمايكوبلازما التي تسبب مرض الرشح المزمن المركب .
النقطة الأساسية والمهمة بإنتاج صيصان جيدة هي المفقس :
يعتبر المفقس الوصلة الذهبية بين حقول الأمهات المنتجة لبيض التفقيس وبين حقول التربية سواء لصيصان اللحم أو صيصان البياض .
فالمفقس هو المصنع المخصص لإنتاج الصيصان الصحيحة والحيوية القادرة على ترجمة قدراتها الوراثية لتعطي أعلى المعدلات من اللحم بالنسبة لإنتاج اللحم وأعلى معدلات بيض التفقيس وبيض المائدة بالنسبة لأمهات الفروج والفرخات البياضة .
وقد ثبت علمياً وعملياً بأن النجاح يبدأ من المفقس وان بعض الأخطاء الإدارية بالمفقس التي لا يمكن تصحيحها تؤثر على صحة الطيور ومناعتها ضد الأمراض وطبيعة أدائها الإنتاجي في المستقبل .
وهنا اذكر حقيقتين علميتين :
الحقيقة الأولى : أن بيضة التفقيس التي بوزن 60 غ بإمكانها أن تنتج صوص بوزن 42 غ عند توفير الظروف المثالية للتفقيس وان نفس البيضة تعطي صوص بوزن 21 غ عند تعرض البيضة إلى تذبذب بدرجات الحرارة والرطوبة داخل المفقس .
إن هذا الفارق بوزن الصوص والذي يقدر بـ 21 غ لنفس البيضة ذو أثر هام على الصحة والأداء المستقبلي لهذا الصوص .
فقد ثبت علمياً بان كل 1 غ نقص بالصوص يترجم إلى نقص بالوزن الحي عند البيع بعمر 43 يوم .
الحقيقة الثانية : أنه سابقاً كان يسوق الفروج بعمر 75 يوم أما الآن فيسوق الفروج بعمر 43 يوم كانت فترة الفقس تشكل حوالي 20% من عمر الفروج ككل أي وجوده بالمفقس .
أما الآن فإن وجود الصوص بالمفقس يبقى 50% أي نصف عمر الفروج ككل , ارتفاع نسبة وجود الصيصان منذ وضعها بيضة حتى تصبح صوص , يجـب الاهتمام الزائد بها لأنها تقضي وأكثر من 33 % من حياتها بالمفقس والباقي بالهنكار , بينما في السابق ذكرنا يقضي الصوص 20% من حياته في المفقس .
لأجل الحصول على مواصفات جيدة للصيصان لا بد من الحصول على بيض تفقيس من حقول موثوقة ولا بد من تفقيس هذا البيض في مفاقس تتبع الأسس العلمية في النظافة والتطهير .
إن الخطأ في هاتين النقطتين سوف يتحمله المربي أثناء فترة التربية الذي سوف ينعكس على صحة الفراخ وأدائها المستقبلي وبالتالي المردود الاقتصادي لهذا من الضروري مراعاة النقاط المهمة التالية :
فحص حقول الأمهات بصورة منتظمة ودورية للتأكد من خلوها من الإصابة بالسالمونيلا أو المايكوبلازما هذه المسببات التي تؤدي إلى انتقال الأمراض بصورة رأسية أي من الأم إلى البيضة ومن ثم الصيصان الفاقسة لذلك يجب اخذ عينات من دم الأمهات وفحصها على الأقل مرة كل شهرين .
يجب على صاحب المفقس الذي يفقس بالأجرة الطلب من مربي الأمهات شهادة صحية تثبت خلو البيض من هذه المسببات وإلا فسيتم نشر العدوى بالمفقس ومن ثم إلى باقي القطعان التجارية وبأماكن مختلفة وهنا يتم انتشار العدوى بشكل جغرافي واسع .
ضرورة جمع البيض بمزارع الأمهات لأكثر من 3 مرات باليوم وينقل إلى أماكن ومخازن مبردة بأسرع وقت ممكن علما بان البيضة التي تبدو بالعين المجردة نظيفة فهي تحوي بقشرتها حوالي 3000 خلية جرثومية ويرتفع الى25000 في البيض متوسط النظافة والى أكثر من 40000 خلية جرثومية في البيض المتسخ تخيل هذا الرقـم من الجراثيم .
الاهتمام إذاً بتعقيم المفقس والبيض الداخل , أي فشل في هذا الإجراء يؤدي إلى تضخيم الحامل الجرثومي وبالتالي تلوث هواء المفقس وإصابة الصوص بكثير من الأمراض كالتهاب السرة والتهاب كيس المح . كذلك قد تصاب الصيصان بداء الرشاشيات ( الاسبرجيلوس ) نتيجة ارتفاع الرطوبة بالمفقس التي تؤدي إلى زيادة انتشار هذه الفطور السامة جدا وتؤدي بالتالي إلى التثبيط المناعي وفشل التلقيح مستقبلاً .
عدم إدخال بيض تفقيس مختلف الأعمار لان حجم البيض يتناسب مع عمر الأم فالأم تبدأ بالإنتاج بعمر 23 – 24 أسبوع ومع تقدمها بالعمر يزداد حجم البيض . فبيض التفقيس بعمر 50 أسبوع يختلف عن بيض التفقيس بعمر 24أسبوع بالحجم
فعندما يوضع بيض تفقيس من أم بعمر الأم 23 أسبوع مع بيض تفقيس من أم بعمر 50 أسبوع . فإنه من المعروف أن البيض الصغير يفقس قبل البيض الكبير بمدة 1 – 2 يوم والعامل يفتح على كل البيض فان الصيصان الناتجة من بيض تفقيس صغير تفقس قبل غيرها وتصاب بالجفاف , وبالتالي إلى ضعف قدرتها المناعية والجسمية ...
لذلك يجب عدم تأخير إخراج الصيصان من ذلك المفقس واخذ التدابير اللازمة للحصول على موعد فقس متقارب والذي يضمن خروج الصيصان دفعة واحدة هذه النقطة مهمة جداً ولها تأثير كبير على مسار حياة الصيصان ومعـدلات أوزانها بالمراحل اللاحقة ومقاومتها للأمراض .
من المعروف بأن الصيصان بعد الفقس تكون رطبة وتحتاج إلى 8 ساعات لإتمام عملية الجفاف .
إن أصحاب المفاقس لا يفضلون إخراج الصيصان إلا بعد فقس معظم البيض وإتمام الفترة إلى 21 يوم .
إن المشكلة الرئيسية التي يتعرض الصوص الفاقس قبل غيره بمدة 1 – 2 يوم هي مشكلة الجفاف أي سحب سوائل الجسم فتصبح أرجل الصيصان عاتمة غير اللون الأصفر اللامع . وكذالك استنفاذ الاحتياطي من المواد الغذائية الموجودة بكيس الصفار يؤدي إلى زيادة المواد الكيتونية الناتجة عن تمثيل المادة الدهنية بالصفار
وهذه الزيادة ستعرض الصيصان إلى الإجهاد والضعف ومعظمها يموت خلال اليوم الأول والثاني ما لم يتم إسعافها بشرب الماء والمحتوي على السكر والشـوارد المعدنية وقد لا يفيد في أغلب الأحيان بعد فوات الوقت .
وهناك دراسات علمية حديثة تفيد بأن الإجهاد الذي تتعرض له الصيصان داخل المفقس سيؤدي إلى خفض نسبة الخلايا اللمفاوية البائية التي تقوم بإنتاج الاجسام المضادة المهمة في رفع المناعة ومقاومة الأمراض والسبب في ذلك هو ضمور غدة فايبرش أثناء تعرض الصيصان للإجهاد .
عملية نقل الصيصان من المفقس إلى المزرعة :
بعد خروج الصيصان من المفاقس ووضعها بعلب بلاستيكية يجب العناية بها وتحاشي رص الصناديق قريبة مع بعضها .
يجب ترك فواصل بين الصناديق لمرور الهواء مع ضرورة تدفئة الغرفة بالمفقس إلى درجة 27 ْ م والصناديق يجب أن تكون معقمة وورق الجرائد الذي يوضع تحت الصيصان يجب أن يكون معقماً وخالي من العفونة .
نقل الصيصان بسيارات مجهزة – تدفئة شتاء – وتبريد صيفاً – واختصار أقرب الطرق إلى المزرعة وأسهلها ومنع الاهتزازات على الطرق والميلان بالسيارة حتى لا تتجمع الصيصان بطرف واحد من الصندوق .
نقل الصيصان بأوقات الحرارة المعتدلة يفضل نقلها بالصباح الباكر أو المساء خلال أشهر الصيف الحارة ووقت الظهيرة خلال أشهر الشتاء الباردة وان لا تحمل السيارة أكثر من طاقتها .
تهيئة المزرعة لاستلام الصيصان :
إزالة آثار الوجبة السابقة من أتربة وغبار وزبلة وترحيلها بعيدا عن المزرعة ثم شطف المزرعة من السقف إلى الجدران إلى الأرضية وإخراج هذه المياه الوسخة إلى خارج المزرعة ويفضل أن تكون إلى حفر عميقة مغطاة .
بعد الشطف تعقم المزارع وهناك أنواع كثيرة من المعقمات يجب التقيد بالمقادير الموصى بها من قبل الشركة المصنعة ولا يجوز بأي شكل من الأشكال اجتهاد المربي وخلط أكثر من نوع من المعقمات وإذا أراد وضع نوعين من المعقمات يفضل رش كل معقم على حدى وحدة بعد إزالة آثار المعقم الأول بشطفه بالماء هذه نقطة مهمة جداً ثم تترك المزرعة مع المعدات لتجف تماما .
بعد ذلك يتم وضع النشارة النظيفة ويفضل بالبداية طبقة رقيقة لكي يسهل حركة الصوص أي لا تكون سميكة بحيث تعيق حركة الصوص ويفضل زيادتها بعد أن يكبر الصوص قليلاً .
إذا كان هناك أوبئـة بالفوج السابق ( نيوكاسل – غامبورو – كوكسيديا ) , يفضل التعقيم اكثر من مـرة وبعـد ذلك نضيف الكلس ( الجير المطفأ ) ويترك ليجف تماماً ثم توضع النشارة .
تجهيز المزرعة بالمشارب البلاستيكية الكافية مشرب لكل 100 صوص والصواني البلاستيكية ويفضل بالبداية وضع رشات قليلة من العلف ثم يتم الانتقال إلى المعالف الاتوماتيكية أو معالف التربية العادية والمشارب الاتوماتيكية والتي يجب رفعها كلما تقدم العمر بالطائر ونسبة الارتفاع دوماً على مستوى ظهر الطائر لكي يسهل عملية الشرب والأكل ولكي تبعد المعالف والمشارب عن التلوث الحاصل ودخول الأوساخ إلى داخلها .
تأمين إنارة كافية وشدة ضوئية قوية للصيصان عند الوصول مع عواكس للإضاءة لان الضوء الشديد يجذب الصيصان إليه ويحتاج الصوص في البداية إلى شدة ضوئية بـ 5 – 6 مرات عن باقي مراحل حياته القادمة .
النقطة الأساسية للنجاح هو تامين الحرارة الكافية للصيصان منذ الوصول وتصرف الصيصان هو المعيار الأمثل لدرجة الحرارة في البداية تكون الحرارة 31 ْ م وتنقص كل أسبوع 2 درجة مع تصرفات الصيصان مهم جداً .
يوضع السكر بالماء عند وصول الصيصان وان تكون حرارة الماء السكري معادلة لحرارة الهنكار يفضل وضع 10 كغ سكر لكل برميل ماء في الشتاء تنقص إلى 8 كغ صيفاً .
يفضل وضع الصيصان بصناديقها على صفوف وعلى أن يتم صفها وبحركة واحدة 3 – 4 عمال إنزال الصيصان دفعة واحدة وبالتسلسل
من الداخل إلى الخارج ويفضل تركها لمدة 2 – 3 ساعات هادئة لتتعود بعد ذلك على حياتها الطبيعية الجديدة داخل الهنكار .
يتم التقيد بكميات العلف حسـب الجـدول المصاحب لمعمـل العلف ( البيلت ) لا تجوز الزيادة وكذلك التقيد ببرنامج الإضاءة وفترات التعتيم .



Yvah]hj ugldm ,prgdm gjvfdm hg],h[k ulgdm












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 09.12.2010, 03:43 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

الحضن الجزئي للصيصان :
يفضل عمل حاجز للصيصان حضن 40 – 50 صوص لكل م2 بالأسبوع الأول ثم يخفض هذا العدد بالأسبوع الثاني 30 صوص / م2 .
إن التوسع التدريجي للصيصان يبقيها تحت مصادر التدفئة وذلك التوسيع يؤدي إلى زيادة التهوية حتى لا تظهر بالمستقبل حـالات الاستسقاء البطني .
الارتفاع الشديد في درجة الحرارة داخل الحضانة يؤدي في بعض الأحيان إلى انخفاض شديد بنسبة الرطوبة بالهواء – انخفاض الرطوبة سيؤدي إلى جفاف المسالك التنفسية العليا للأفراخ هذا يزيد من نسبة الأمراض التنفسية مثل المايكوبلازما ( C R D ) والتهاب الأكياس الهوائية .
لذلك يفضل وضع أواني معدنية على الصوابي المعدة للتدفئة وقد جربت أوراق شجر الكينا مع الماء بشكل عملي مهمة لرفع نسبة الرطوبة مع رائحة زكية .

التقيد ببرنامج الإضاءة :
برنامج الإضاءة مهم جدا وله برامج محددة بالنسبة للفروج وصيصان البياض وصيصان الأمهات حسب فصول السنة .
يجب التقيد بهذا البرنامج لما له من أهمية كبرى في العملية الإنتاجية ولكن أحب أن أركز هنا على برنامج الإضاءة بالنسبة للفروج .
فالدراسات الحديثة والتجارب تركز في البداية على شدة برنامج الإضاءة في البداية لجذب الصيصان لأماكن العلف والشرب مع وجود عاكس للمبات وتوجيه الضوء نحو الأرض هذا مهم جداً بالبداية لمدة 3 – 4 أيام الأولى من عمر الصوص بعد ذلك يتم التوسيع مع تخفيض شدة الإضاءة حتى أن بعض الدراسات الحديثة تقول بان 12 ساعة كافية لكي تتناول الصيصان علفها ومائها دون التأثير على الزيادة الوزنية لذلك بدأت أنظمة الإضاءة المتقطعة بالانتشار حتى أصبحت هي السائدة في معظم دول العالم .
من مزايا الإضاءة المتقطعة ما يلي :
زيادة الوزن وتحسين كفاءة الغذاء من خلال تقليل حركة الطيور وفعاليتها من جهة ومن خلال إعطاء الطيور وقت للنوم والراحة وبالتالي تقليل سرعة مرور المادة الغذائية بالقناة الهضمية والسماح لوقت أطول للامتصاص من جهة أخرى .
تقليل ظهور نسبة التشوهات بالأرجل وحالات الموت المفاجئ وحالات الاستسقاء في البطن وتوفير الكهرباء مع إطالة العمر التشغيلي للمصابيح .
الدراسات الحديثة تؤكد على أن النظام الضوئي يعتبر مفتـاح النجاح في تربية السلالات الحديثة لفـروج اللحـم مع انتشار معالـف البيلت ( المحبحب ) هذه السلالات تتمتع بسرعة نمو فائقة وذات كفاءة عالية في تحويل الغذاء .
ففي مثل هذه السلالات لا بد من تطبيق نظام ضوئي يضمن الحصول على ما يلي :
إعطاء فترة نمو طبيعية من 1 – 7 أيام والتي قدرت بحوالي 160 غ في نهاية الأسبوع الأول قد تصل إليها الصيصان بعمر 7 – 8 يوم حسب نوع سلالة الأمهات وحسب رعاية الصيصان لذلك يجب تجهيزها بإضاءة عالية مع شدة ضوئية وذلك لتحفيز الفراخ على تناول العلف لتحقيق احتياج النمو السريع . حيث يعتبر الأسبوع الأول من أسرع أسابيع التربية في سرعة النمو ولان هذه الفترة تمثل فترة نمو القلب والأوعية الدموية وكذلك الكبد والجهاز المناعي الذي ينمو بسرعة ويتكامل خلال الأسبوع الأول من عمر الفراخ ليؤدي دوره في زيادة مناعة الطيور ضد الأمراض في الأعمار اللاحقة .
تقليل ساعات الإضاءة مع شدة الإضاءة من عمر 12 يوم حتى عمر 26 يوم قد تصل ساعات الظلام من 8 ساعات إلى 10 ساعات هذه
الفترة الحرجة من عمر الطيور يجب إبطاء معدلات النمو بتقليل ساعات الإضاءة وشدتها لما له من فوائد جمة وكثيرة منها :
تقليل الإجهاد على الطيور لأنه قريب من الطبيعة حيث تنام الطيور في الطبيعة في الليل ليرتاح جسمها وان الاستمرار بالإضاءة يعتبر عامل إجهادي .
تطور الهيكل العظمي وتطور الجهاز الوعائي القلبي بصورة أفضل حيث يرتاح القلب وتنخفض حركته في الظلام .
يرتفع مستوى أنزيم الفوسفاتيز القاعدي في الليل ويعتبر هذا الأنزيم مهم في تطور الهيكل العظمي .
دورة الظلام والضـوء سـتؤدي إلى زيـادة إفـراز هرمون ( الميلاثونين ) المهم في تطور الجهاز المناعي .
تحسن نسبة التجانس تصبح الطيور متقاربة بالوزن ونسبة التجانس الجيدة هي 85% إذا انخفضت إلى 60% فتعتبر نسبة التجانس ضعيفة .
بعد عمر 26 يوم نعمل على زيادة طول ساعات الإضاءة اليومية على شكل خطوات كبيرة زيادة 4 ساعات كل 3 أيام بحيث يعطي الطير 22 ساعة إضاءة مع 2 ساعة ظلام وذالك لتعويض الفترة السابقة من حياته ونستمر بالإضاءة هذه حتى فترة التسويق .
النقطة المهمة جداً : والتي يخاف منها المربي كثيراً :
انه يجب تقديم ساعات الظلام دفعة واحدة مثل 5 ساعات دفعة واحدة ويفضل ليلاً حيث يكون الظلام دامس هذه الفترة مهمة جدا فان نوم الطيور وامتناعها عن تناول الغذاء سيترك لها فرصة اكبر للهضم . وتمثيل غذاؤها الموجود داخل قناتها الهضمية بشكل أفضل هذا علاوة على أن الامتناع عن تناول الماء لفترة طويلة سيجعل الكتلة الغذائية المتواجدة داخل أمعاء الطيور أقل سيولة وأقل رطوبة وان هذه الظروف ستشجع نمو البكتريا المفيدة التي ستؤثر سلباً وتثبط البكتريا الضارة مثل E . coli الكولستريديا والسالمونيلا .
ملاحظة حقلية أن الفراخ تتعود وتكيف نفسها على أوقات الظلام فهي تتناول علفها ومائها قبل موعد الظلام لذلك لا يفضل تغيير مواعيد القطع مطلقاً .
في الصيف وأثناء الارتفاع الشديد بدرجات الحرارة يفضل تضليل النوافذ لساعات الظهيرة لمنع التيارات الجافة والحارة ويفضل رش البرادي بالمياه وتشغيل الشفاطات مع زيادة كمية المشارب وتشغيل المرشات الضبابية إن وجدت وتخفيف الإضاءة إلى أقل قدر ممكن والتوجه إلى تقديم العلف مساءً على البرودة لتعويض كمية العلف التي لم تستهلك أثناء فترة ارتفاع الحرارة .
في الشتاء يعتقد المربي أن الدفء أهم من التهوية الضرورية لأنها تمد الطائر بالأكسجين فهو يريد أن يوفر حرارة 33 ْ م وهذا صعب جدا ولا يتم تأمينه إلا بإغلاق النوافذ ماذا سيحدث إذا أمنت الحرارة وقللت التهوية .
الفراخ بنموها السريع وبحركتها تستهلك الأكسجين وان نقص الأوكسجين سيؤدي بالنتيجة إلى إجبار الجسم لمضاعفة عدد خلايا الدم الحمراء لأجل نقل كميات اكبر من الأكسجين للخلايا إن ازدياد عدد الكريات الحمراء يجعل الدم أقل سيولة مما يضطر القلب لضخ الدم بقوة فيزداد الضغط الدموي وتزداد ضربات القلب وتتعب عضلات القلب مما يؤدي إلى ظهور توسع وتضخم في الأذين والبطين الأيمن . وبالتالي فشل القلب والموت , وأيضاً زيادة ضربات القلب وارتفاع الضغط ستؤدي إلى دفع السوائل المصلية الموجود بالدم إلى الخروج خارج الدورة الدموية وظهور حالات الاستسقاء .
لذلك عند إبطاء حركة النمو اعتباراً من الأسبوع الثاني ماذا سيحصل سوف يقل استهلاك الطيور للعلف وبالتالي تقل الحاجة للأوكسجين وبالتالي إغلاق الشبابيك لتامين التدفئة .
بعمر 24 يوم تقل حاجة الطيور للتدفئة تصبح 23 درجة مئوية لذلك نزيد العلف ونزيد التهوية بعد أن قلت حاجة الفراخ إلى التدفئة .
بالنسبة لبرامج الإضاءة في الفراخ البياضة ولامهات الفروج وأمهات البياض فينصح بإتباع تعليمات الشركة المنتجة لهذه الأمهات .
عملية التلقيح
إن انتشار الأمراض الفيروسية العديدة وبالأخص الفيروسات الرئوية الخطرة أدى إلى الاهتمام الواسع ببرامج اللقاحات فهناك أمراض كفيروس النيوكاسل – الغامبورو – التهاب القصبات . هذه الأمراض إذا لم تلقح بشكل ناجح فان الطيور ستصبح عرضة أكثر للأمراض الفيروسية كالأنفلونزا وغيرها والنصيحة هو انه عند ظهور أوبئة فإنني انصح بتلقيح الطيور بالأعمار الأولى من العمر 5 – 7 أيام تقطير بالعين لمرض النيوكاسل أو البرونشيت ويفضل وضع اللقاح المخلوط من قبل الشركة لا ينصح بتلقيح النيوكاسل أمبولة + أمبولة برونشيت يحذر أي خلط من قبل المربي بل يتم من قبل الشركة المصنعة .
إن أغلب اللقاحات هي عبارة عن لقاحات حية ( التهاب قصبات – غامبورو ..... ) تحتوي على سلالات فيروسية حية ضعيفة الضراوة مجفدة ( مجففة بالتجميد ) والتلقيح عبارة عن إعطاء الطيور مستضد مشتق من عامل ممرض وبذلك تنبعث استجابة مناعية تحقق مقاومة لذلك العامل الممرض .
وقبل استخدام أي لقاح يجب أن نتأكد بأن أخطار التحصين لا تتجاوز تلك التي قد تنشأ عن الإصابة بالمرض ذاته .
وان الإفراط باستخدام اللقاحات قد يعقد التشخيص المبني على تقنيات مصولية وهذا يجعل القضاء على المرض صعباً إذا لم يكن مستحيلا لذلك فان استخدام أي لقاح يجب أن يتم على دراسات دقيقة .
ولكي نفهم عملية التلقيح يجب فهم آلياتها وسأخوض بشكل مختصر لفهم التلقيح وتكوين المناعة فهناك نوعين من المناعة .
المناعة الخلطية
تتمثل بتحفيز الخلايا اللمفاوية نوع B على إنتاج أجسام مضادة متخصصة في مهاجمة المسبب المرضي وتدميره والأجسام المضادة عبارة عن بروتينات مناعية مثلاً : Igs وغيرها تبقى في مصل الدم جاهزة لمعادلة الفيروس الضاري عند دخوله الجسم .
المناعة الخلوية
متمثلة بتحفيز الخلايا اللمفاوية التائية T من التوتة وخلايا البلعمة الكبيرة وخلايا الحامضة والمتغايرة يحفزها اللقاح على التهام الفيروس مع الخلايا المصابة بالفيروس .
عملية الاستجابة المناعية
في البداية لا يوجد مناعة مطلقة فأنت تتعامل مع كائن حي له استجابات مناعية وعملية الاستجابة المناعية هي عملية تسجيل معلومات وحفظها بالأرشيف
والكائن الحي له ذاكرة تسجل فعند التعرض للإصابة المرضية تمر على الذاكرة وتنتج الأجسام المضادة لهذا المسبب بشكل فوري فعملية التلقيح عملية مهمة جداً .
لذلك أغلب اللقاحات تكون حية ويجب أن تصل إلى داخل الجسم وهي على قيد االحياة من أجل أن تتمكن من تحفيز الجهاز المناعي وان هلاك هذه الفيروسات يعني فشل اللقاح وعملية التلقيح لذلك يجب أن يراعى عملية نقل اللقاح بطرق جيدة مغلفة بالأخص بورق الألمنيوم لمنع وصول أشعة لشمس تحت الحمراء لأنها تقتل الفيروس الحي ويجب أن تنقل اللقاحات وتحفظ مبردة على درجة حرارة 4 ْ م .
التلقيح بماء الشرب :
من أسهل الطرق وأكثرها انتشاراً ولإجرائها لا بد من إتباع الخطوات التالية :
عطش الطيـور لمدة 2 – 4 ساعات حسب الفصل ودرجة الحرارة بالهنكار .
عدم استخدام أي مضاد حيوي قبل 24 ساعة من موعد التلقيح وبعد 24 ساعة من التلقيح
كمية الماء تقدر دوماً عدد الأفراخ × عمر الأفراخ اليوم
مثال : قطيع 5000 صوص بعمر 7 أيام 5000 × 7 = 35000 ملم أي 35 ليتر ماء وهكذا ...
الماء يجب أن يكون خالي من أي مادة معقمة مثل الكلور يفضل غلي الماء وتبريده قبل يوم أي وضعه بأواني عريضة معرضة لأشعة الشمس لكي يتطاير الكلور .
غسل المشارب بالماء فقط دون إضافة أي معقم أو أي سائل تنظيف .
يفضل إضافة حليب خالي الدسم 2 – 3 غ لكل ليتر ماء معد للقاح ويفضل ترك الحليب مع الماء لمدة 20 دقيقة قبل وضع اللقاح به لكي يستقطب كل بقايا الكلور والشوائب . ويفيد الحليب الخالي الدسم بتغذية اللقاح أثناء وجوده بالماء وإطالة عمر اللقاح .
نزع غطاء أمبولة اللقاح تحت الماء يفيد بمعرفة قوة تصنيع اللقاح وفعاليته وذلك بدخول الماء سريعاً إلى داخل الامبولة .
يفضل بعملية التلقيح أن تكون جميع الأواني المستعملة مصنعة من البلاستيك ويحذر من الأواني المعدنية لكي لا يتم الاستقطاب .
يوزع اللقاح على اكبر عدد ممكن من المشارب وبسرعة لكي يتم شربه خلال فترة لا تزيد عن 2 ساعة مع التحريك المستمر للطيور خلال عملية شرب اللقاح .
يفضل صيفاً التلقيح بالصباح الباكر ويفضل إضافة الثلج إلى الماء شرط أن يكون الثلج خالي من الكلور .
طريقة التلقيح بالرش
إذا كان التلقيح بمرش يدوي أو زراعي فلا داعي لعملية التلقيح بالرش عن طريقهما هناك مرشات متخصصة لإعطاء اللقاح حيث يوجد ضغط بها وفتحات لكل نوع من اللقاح .
ميزات عملية التلقيح بالرش
إعطاء مناعة متجانسة للطيور مع توليد مستوى من المناعة الخلطية أعلى من طريقة التلقيح بماء الشرب فقد ثبت أن مستوى المعيار الحجمي للأجسام المضادة بمصل الطيور سوف يرتفع عند التلقيح رشاً بمقدار أربعة أمثال المعيار الحجمي للأجسام المضادة عند استخدام طريقة التلقيح بماء الشرب .
توليد مناعة موضعية بالأخص عند دخـول اللقاح في المجاري التنفسية العليا .
من مساوئها أنها تثير المايكوبلازما .
الرش الخشن : للطيور الصغيرة الأسبوع الأول ترش على بعد 30 سم فوق رأس الطيور .
الرش الناعم : للطيور الكبيرة تكون على شكل ضباب تدخل إلى القصبات والى داخل الرئة والأكياس الهوائية لذلك يحذر بالرش الناعم للطيور الصغيرة .
عند إجراء عملية الرش يجب إغلاق النوافذ لمنع حدوث التيارات الهوائية – يفضل استخدام الماء المقطر – ويفضل إجراء التلقيح مساء لتكون الطيور هادئة مع خفض الإضاءة إلى الحد الأدنى .
كمية الماء :
200 مل لكل 1000 طير بالأسبوع الأول
250 مل لكل 1000 طير بالأسبوع الثاني
300 مل لكل 1000 طير بالأسبوع الثالث
400 – 500 مل لكل 1000 طير بالأسبوع الرابع فما فوق
بأعمار كبيرة نضع 1 ليتر لكل 1000 طير
بالنسبة لأمهات البياض وأمهات الفروج بالإضافة إلى هذه اللقاحات هناك تلقيح حقن يراعى أن تكون الإبر والمحاقن نظيفة وتغيير رؤوس الإبر لكل 1000 طير يفضل غلي المحقن بالماء .
إتباع برنامج لقاح حسب تواجد الأمراض في المناطق . يفضل مضاعفة الفيتامينات وبالأخص الثلاثية بالأعمار الكبيرة قبل اللقاح وبعد اللقاح وذلك لتحسين وظائف الجهاز التنفسي .
المضادات الحيوية Antibioticوطرق العلاج
لننطلق من الاسم أنتي بيوتك هذا المصطلح ترجمته إلى العربية ( ضد الحياة ) صنعت المضادات الحيوية للحالات العلاجية والاضطرارية .
إلا أن الإفراط باستخدام المضادات الحيوية يؤدي بالنهاية إلى زوال مفعولها لكثرة المقاومات الجرثومية لها بالإضافة إلى آثارها السمية مع ضرب الكبد والكلى تلك الأجهزة الحيوية والتي تؤدي بالنهاية إلى موت الطير نتيجة ضرب الكلى ( الفشل الكلوي ) أو ضرب الكبد المخزن الرئيسي للسموم وطرحها إذا كان سليماً .
لقد زارني أكثر من مربي بأعداد كبيرة وكلهم أقسموا أنهم يربون الأفواج من أول يوم حتى البيع على المضادات الحيوية لا يوم انقطاع , علاج مستمر طوال فترة التربية باستخدام البيـورات المادة النقية للمضاد الحيوي .
إن عدم معرفة المربي بخطورة استعمال الدواء وعدم معرفته بالتداخلات الدوائية دون استشارة الطبيب البيطري المختص هو الذي يدفعه إلى وضع هذه الكميات الهائلة من المضادات الحيوية وهنا لابد أن أذكر للمربي حقيقة علمية مؤكدة بأن كثير من معظم المضادات الحيوية لا يذوب ولا يفيد الطائر قد يذوب ظاهريا بالماء لأنه مغشوش .
إن هذا المضاد الحيوي لا يذوب إلا بوجود المادة الحاملة له وقد تكون المادة الحاملة له أغلى بالسعر من المضاد الحيوي نفسه لذلك أحببت أن أوضح بهذه العجالة فكرة عن المضادات الحيوية وطرق العلاجات .
في البداية لا بد من تصنيف المضادات الحيوية حسب المجموعات والتصنيفات كثيرة ومتعددة ولكن أصنفها مختصرة :
هناك قاعدة بالعلاجات :
قاتل + قاتل = تأزر ( قاتل جرثومي )
قاتل + موقف = تضاد ( موقف لنمو الخلية الجرثومية )
موقف + موقف = إضافة ( منع تشكل عترات )
فكرة : قاتل + موقف = تضاد

هذه الحقيقة علمياً بالإضافة إلى الآثار السمية تقول أن القاتلات الجرثومية تعمل أثناء نمو الميكروب ( الجرثوم ) بينما الموقفات الجرثومية تجعل الجرثوم بحالة كمون وبالتالي يتعطل عمل القاتلات .
المضادات القاتلة :
البنسلينات – ستربتومايسين – نيوماسين – جنتامايسين – فلومكين – انروفلاكساسين – سلفا + ترابروتيم – سيفالكسين – كولستين ... ) .
المضادات الموقفة :
السلفميدات – تتـراسكلين – ارثروماسين – تايلان – لنكوماسين – بالموتيل ....
منها ضعيفة الامتصاص مثل نيوماسين – كولستين –
منها متوسطة الامتصاص : سلفاميدات
منها قوية الامتصاص ارثروماسين – فلومكين – انروفلاكساسين
وتصنيفات كثيرة واسعة الطيف – ضعيفة الطيف ..... الخ ...
التداخلات الدوائية :
من الأفكار الشائعة مزج مضاد حيوي مع أكثر من مضاد حيوي وذلك ليأخذ المربي نتيجة ممتازة هذا المزج قد يكون بدون معرفة علمية .
هذا المزج قد يؤدي إلى نتائج عكسية وخطيرة ونقع أمام مشكلة أكثر تعقيداً إذا لم نعرف التداخلات الدوائية .
قد ينجم عند مزج الدواء فقدان الفاعلية أو زيادة السمية وظهور آثار جانبية وقد يكون المزج فاعليته كبيرة بحيث لا يستطيع الطير تحمله وذلك لعدم معرفة المربي بطريقة عمل المضادات الحيوية لان المضاد الحيوي
له عملية امتصاص من قبل الجسم وعملية توزعه وعملية استقلابه على أي الأجهزة , وعملية اطراح هذا المضاد ومن أي الطرق وهل يبقى قسم منه بالجسم الذي سيؤثر على صحة الإنسان المتناول للحوم الدواجن أو بيض المائدة .
سـأتناول بعض التداخلات الدوائية وهي كثيرة جدا ولكن اذكر قسماً منها :
الأدوية التي تسبب زيادة الحركة المعوية : كالمسهلات مثلا يؤثر على امتصاص أدوية أخرى يقل تركيزها نتيجة خروجها مع المسهل وبالتالي تؤدي إلى فشل العملية العلاجية .
الأدوية الممسكة عكس النتائج الأولى يزيد تركيز الدواء في البلازما يؤدي إلى حالات تسمم .
كثرة أملاح الكالسيوم بالعلف نتيجة إضافة الرمل بكميات كبيرة زيادة عن مخصصات الطير يؤثر على امتصاص كثير من الأدوية منها الارنروفلاكساسين – التراسكلين وتتحد هذه المضادات مع أملاح الكالسيوم وتكون مواد غير ذوابة وبالتالي لا يستفيد الطير من هذه المضادات الحيوية .
النيوماسين والكولستين لا يستعملان للإصابات الجهازية لأن امتصاصها موضعي لا يصل إلى الدم وكذلك تمنع امتصاص البنسلين ( اموكسي + امبسلين ) .
امبسلين مضاد حيوي واسع الاستعمال ولكنه لا يسـتعمل لمعالجـة المايكوبلازما ( CRD ) الرشح المزمن المركب لأنه يؤثر على الجدار الخلوي للجرثومة والمايكوبلازما ليس لها جدار خلوي وإنما غشاء خلوي يؤثر على المايكوبلازما التايلان الذي لا يؤثر على E. coli .
الببرازين يستعمل لطرد الديدان في البياض والامهات هذه المادة تجعل لون صفار البيض زيتوني أو بني وهذا غير مرغوب للاستهلاك .
نقص الحديد في العليقة يخفض من نمو E .coli وطفيليات أخرى .
هناك أمثلة كثيرة جدا لفشل العلاجات الحقلية لعدم المعرفة بالتداخلات الدوائية وعمل المضادات الحيوية بشكل علمي ودقيق .
عملية نجاح المعالجة
هناك عدة أمور ضرورية يجب أخذها بعين الاعتبار لإنجاح عملية المعالجة والوصول بالطيور إلى بر الأمان بصحة ممتازة وتحويل علفي ممتاز وربح أكيد بالنهاية أهم هذه الأمور .
التشخيص الحقلي الجيد مع الاستعانة بالمخابر وإجراء اختبار الحساسية بشكل علمي ودقيق لا أن تؤخذ نتيجة اختبار الزرع الجرثومي بعد ساعتين لأنه يحتاج حد أدنى 48 ساعة مع الإلمام التام بمعرفة عمل الجراثيم ومقاومتها لكثير من المضادات الحيوية يجب الإلمام الدقيق بالتداخلات الدوائية ومعرفة الآثار السمية لكل مضاد حيوي على حده .
معظم علاجات الدواجن تتم عن طريق مياه الشرب 90% ونسبة 10% تعالج بها الدواجن حقن بالعضل لبعض المضادات الحيـوية وهذه غالباً ما تتم بأمهات الفروج .
المياه العنصر الرئيسي للعلاج يجب أن يكون خالي من القساوة – نظيف – شفاف ويفضل فحص المياه دوريا في مخابر مؤسسة المياه للتأكد من سلامتها الصحية .
الطيور تشرب كثيرا بالصيف وقليلا بالشتاء لذلك يفضل العلاج دوما بالجرعة اليومية من الدواء .
تعطى للطير على مرحلتين صباحاً ومساءاً .
5 – 10 ملغ للصيصان / باليوم
15 – 20 ملغ بداري / باليوم
20 – 35 ملغ للطيور البالغة / باليوم
المدة 4 – 5 أيام تحسب الجرعة اليومية وتعطى للطيور يوميا كما ذكرنا على دفعتين .
إذا كان المحلول الدوائي مادة معلقة غير ذوابة كالسفاميدات مثلا يفضل تعطيش الطيور وإعطاء الجرعة اليومية كاملة بمدة 2 – 3 ساعات حتى لا يتم ترسيب المادة الدوائية أو يفضل تحريكها باستمرار أثناء شرب المياه من قبل الطيور .
قد لا تقبل الطيور على شرب ماء الدواء فد يكون طعمه مر غير مستساغ يفضل بهذه الحالة وضع قليل السكر مع الماء أو يكون الماء حار جداً
بالصيف يفضل وضع ألواح الثلج صيفا وفي الشتاء يكون الماء بارد جداً لذلك يترك الماء بالشتاء ليأخذ حرارة الهنكار لان أغلب خزانات الدواء داخل الهنكار .
إبعاد خزان الدواء عن أشعة الشمس أو تضليله لأن كثير من المضادات الحيوية تتخرب بالضوء .
بالنهاية :
إن الفحص اليومي والدوري للقطيع ومراقبة تصرفات الطائر من استهلاك للعلف واستهلاك الماء وملاحظة النافق والذهاب إلى الطبيب المختص لتشريح النافق والإلمام بإعطاء الأدوية واللقاحات .
كل هذه الأمور تصل بالأخ المربي إلى النهاية السعيدة وهي أفواج صحية وتحويل علفي ممتاز وربح أكيد والنجاة من الخسارة المؤلمة .
تمنياتي بالتوفيق .
منقول للفائدة












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 10.12.2010, 06:03 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
قرنااس الشمال
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 29.10.2009
العضوية: 18503
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 3,598 [+]
بمعدل : 1.97 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 9
نقاط التقييم: 17
قرنااس الشمال befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
قرنااس الشمال غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

مميز اخوي اليابسي دائماً












عرض البوم صور قرنااس الشمال   رد مع اقتباس

قديم 10.12.2010, 06:51 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قرنااس الشمال مشاهدة المشاركة
مميز اخوي اليابسي دائماً
الله يسلمك هذا بعض مما عندكم وشاكر لمرورك الكريم












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 10.12.2010, 11:05 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
نورث ستار
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نورث ستار

البيانات
التسجيل: 04.11.2010
العضوية: 28440
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 736 [+]
بمعدل : 0.50 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 16
نورث ستار befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
نورث ستار غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

الله يعطيك العافية موضوع مهم ومفيد












عرض البوم صور نورث ستار   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 03:17 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
مهندس دواجن
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 01.05.2009
العضوية: 15315
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 996 [+]
بمعدل : 0.50 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 11
مهندس دواجن befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
مهندس دواجن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

يا اخى انا بجيب النت شرقا وغربا كل يوم علشان احصل موضوع اقتنع بية خاصة فى مجال الدواجن
اول مرة اشوف موضوع كامل ومميز وعلمى جدا وعملى جدا وخالى من اى عيوب او ملاحظات
الله يسترها معاك انت واللى كاتب المقال












عرض البوم صور مهندس دواجن   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 08:32 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
طموحي يرفعني
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 19.10.2009
العضوية: 18165
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 350 [+]
بمعدل : 0.19 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 6
نقاط التقييم: 10
طموحي يرفعني befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
طموحي يرفعني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

ماشاء الله تبارك الرحمن

موضوع شامل بمجميعه مشكوووووووور ع الطرح الرايع












عرض البوم صور طموحي يرفعني   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 08:47 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورث ستار مشاهدة المشاركة
الله يعطيك العافية موضوع مهم ومفيد
الله يعافيك ويسلمك وشاكر لمرورك العطر












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 08:55 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهندس دواجن مشاهدة المشاركة
يا اخى انا بجيب النت شرقا وغربا كل يوم علشان احصل موضوع اقتنع بية خاصة فى مجال الدواجن
اول مرة اشوف موضوع كامل ومميز وعلمى جدا وعملى جدا وخالى من اى عيوب او ملاحظات
الله يسترها معاك انت واللى كاتب المقال
شهادة أعتز بها من أخ ومهندس وخبير

وشاكر لمرورك الجميل












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 08:56 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طموحي يرفعني مشاهدة المشاركة
ماشاء الله تبارك الرحمن

موضوع شامل بمجميعه مشكوووووووور ع الطرح الرايع

الله يعافيك ويسلمك وشاكر لمرورك العطر












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 11.12.2010, 09:58 AM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
أشراقة أمل
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 27.04.2010
العضوية: 23252
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 67 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 5
نقاط التقييم: 10
أشراقة أمل befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
أشراقة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن












عرض البوم صور أشراقة أمل   رد مع اقتباس

قديم 19.12.2010, 01:36 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أشراقة أمل مشاهدة المشاركة
الله يعافيك ويسلمك وشاكر لمرورك العطر












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس

قديم 19.12.2010, 09:12 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
ولد أهله
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولد أهله

البيانات
التسجيل: 04.11.2010
العضوية: 28442
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 337 [+]
بمعدل : 0.23 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 10
ولد أهله befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
ولد أهله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

بيض الله وجهك استفدت منه كثيراً كثيراً












عرض البوم صور ولد أهله   رد مع اقتباس

قديم 19.12.2010, 11:11 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
ابو دانه وسلطانه
اللقب:
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 20.11.2010
العضوية: 28963
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 269 [+]
بمعدل : 0.19 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 4
نقاط التقييم: 10
ابو دانه وسلطانه befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
ابو دانه وسلطانه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

الله يعطيك العافية موضوع مهم ومفيد












عرض البوم صور ابو دانه وسلطانه   رد مع اقتباس

قديم 20.12.2010, 02:12 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اليابسي
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اليابسي

البيانات
التسجيل: 16.03.2010
العضوية: 22774
الدولة:
المدينة:
التخصص:
المشاركات: 5,101 [+]
بمعدل : 3.02 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 13
اليابسي befindet sich auf einem aufstrebenden Ast
 



الإتصالات
الحالة:
اليابسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اليابسي المنتدى : عــروض وملـتقى مربي الــدواجـن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ولد أهله مشاهدة المشاركة
بيض الله وجهك استفدت منه كثيراً كثيراً


الله يعافيك ووجهك أبيض وشاكر لمرورك الكريم












عرض البوم صور اليابسي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا يجب مراعاتة عند عملية تغطيس الأغنام "مفيد" صمت الكبرياء المـــقالات الــطـبيــة 6 10.08.2008 05:09 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع والتعليقات المنشورة في المنتدى لا تعبر عن رأي منتديات اغنام ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشروالكتابة) ....


الساعة بمنتديات اغنام 04:00 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
aghnam@gmail.com أهــلا وسهــــــلاً بـــــكم
Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D9%80%D8%AA%D9%80%D8%AF%D9%89-%D8%A3%D8%BA%D9%80%D9%80%D9%80%D9%86%D9%80%D8%A7%D9%85 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki