نرحب باعضائنا الكرام وبالزوار ونتمى دوماً ان تجدوا مايسركم ويمكنكم التواصل مع المشرف تمام على واتسب وجوال 0505662861 لاي استفسار او مساعدة في الموقع

 

تنبيـــــه هـــام

دعماً من ادارة الموقـع فقـد تـم خفـض سعي المنتدى الى ١٪ على البائـع

ومن يواجه اي مشكلة في التسجيل التواصل على بريد الموقع aghnam@gmail.com

ضع إعلانك هنا


[  ] [ عدد مرات العرض 332112210 ] [ عدد النقرات 68971 ]

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: المعادن والفيتامينات

كي تبقى الحيوانات صحيحة ولتحافظ على إنتاجية مناسبة فإنها تحتاج إلى كميات كافية من مجموعات متنوعة من المعادن غير العضوية وكذلك كميات صغيرة من مواد غذائية عضوية (فيتامينات). وكل هذه

  1. #1
    كاتب فعال
    تاريخ التسجيل
    08.08.2006
    المشاركات
    219
    معدل تقييم المستوى
    15

    المعادن والفيتامينات

    كي تبقى الحيوانات صحيحة ولتحافظ على إنتاجية مناسبة فإنها تحتاج إلى كميات كافية من مجموعات متنوعة من المعادن غير العضوية وكذلك كميات صغيرة من مواد غذائية عضوية (فيتامينات). وكل هذه العناصر ضرورية للحفاظ على الوظائف العادية للجسم. تظهر على الحيوانات مظاهر نقص هذه المواد عندما ينخفض استهلاك الحيوان لها أو عندما يقل مستوى تصنيعها.

    إن الغرض من تناول هذه المواد للوقاية أو العلاج هو إعطاء كميات كافية من هذه المواد الغذائية الصغرى للقيام بالوظائف العادية والحفاظ عليها. إن إضافة المعادن والفيتامينات تكتسب أهمية إضافية في الحيوانات التي تتناول طعاماً أقل من المعتاد وأيضاً في حالات الإجهاد (الإضافي) مثل حالات الحمل وإدرار الحليب وفى المرضى. إن مظاهر نقص المعادن والفيتامينات يمكن علاجها عادة بسهولة ويسر بواسطة الإضافات الغذائية ويعقب ذلك الاهتمام الخاص بغذاء الحيوان. توجد تجارياً العدد من مستحضرات الفيتامينات.

    (1) الكالسيوم والفسفور والماغنسيوم :

    يعد الكالسيوم هابط رئيسي لمادة هايدروكسي ابيتيت وهي المكون الأساسي للعظام والذي يوجد فيه مع الفسفور بنسبة 2 (للكالسيوم) و 1 (للفسفور). والكالسيوم أيضاًُ من العناصر الحيوية الهامة في عمليات شد وانبساط العضلات بأنواعها الثلاثة الهيكلية والقلبية والملساء وهو مهم أيضاً في عمليات إطلاق النواقل العصبية وفى النقل العصبي للدفعات العصبية. الماغنسيوم أيضاً مهم في عمليات إطلاق النواقل العصبية حيث يميل إلى مضادة (معاكسة) عمل شوارد الكالسيوم. وهكذا فإن التوازن بين مستويات الكالسيوم والماغنسيوم ضروري للحفاظ على نقل عصبي - عضلي صحيح.

    المخزن الأساسي للماغنسيوم في الجسم هو في العظام حين يلعب دوراً حيوياً في عملية الأيض الاعتيادي وهو أيضاً تميم العامل في العديد من المسارات الأيضية.
    توجد أغلب كمية الفسفور في الجسم (نحو 80%) متحدة مع الكالسيوم المتوفر في الإنسان والعظام، ويلعب دوراً في نقل الطاقة بواسطة اشتراكه في تكوين فوسفات عالي الطاقة (ثلاثة أدينوفوسفات).

    يشترك هرمون جار الدرقية والكالسيتونين وفيتامين د في الحفاظ على نسبة عادية من الكالسيوم والماغنسيوم في الجسم. ويعتمد معدل امتصاص هذه المعادن من القناة الهضمية على احتياجات الجسم وهذا المعدل يقع تحت سيطرة فيتامين د. يزيد فيتامين د أيضاً من إعادة امتصاص الكالسيوم من النبيبات الكلوية.

    تعتمد كمية الكالسيوم الممتصة من مصادر غذائية على مستوى حامض فايتك وأملاحه في الطعام. يتحد الكالسيوم ( وأيضاً الماغنسيوم) مع جذور الفوسفات الموجودة في حامض فاتيك مكوناً معقدات غير ذائبة وغير متوفرة للامتصاص لذا فإنه عند إعطاء الحبوب (والتى تحتوى على كميات كبيرة من حامض فيتك) كغذاء أساسي للحيوان فإن ذلك قد يعيق امتصاص الكالسيوم.

    إن احتياجات الحيوان في طور النمو من الكالسيوم والماغنسيوم تفوق احتياجات الحيوانات البالغة. ترسب الحيوانات في طور النمو الكالسيوم والفسفور في العظام عندما تكون مستويات هاتين المادتين في الدم عالية بما فيه الكفاية، وتفوق احتياجات الحيوانات المدرة للبن احتياجات الحيوانات في طور النمو.

    (2) الاضطرابات الأيضية ونقصان المعادن :

    (1) حمى اللبن (خزل الماخض) :

    ترتبط حمى اللبن بعدم توازن بين مدخول ونتاج الكالسيوم. وعادة ما ترتبط بحركة المعادن داخل اللبأ واللبن قرب زمن الولادة. لا تستطيع الحيوانات استنفار الكالسيوم في العظام أو زيادة امتصاص الكالسيوم من الأمعاء أو الكلى. وترتبط هذه الحالة بعملية الولادة في الأبقار وتحدث (بصورة أقل) قرب نهاية فترة الحمل في الغنم والمعز - ويمكن أن تعزى لاعتلال في وظيفة فيتامين د. تحدث حمى اللبن بصورة أكثر في الأبقار الكبيرة السن وفى بعض نسل الأبقار (مثل الجيرسي).
    يتميز المرض بنقص حاد في مستوى الكالسيوم في الدم (حيث ينخفض إلى 1.5 ملى مول/ ليتر) مقارنة مع المستويات العادية (2.2 - 2.6 ملى مول / لتر). وفى هذا المرض قد يحدث أيضاً انخفاض في مستوى الفسفور والماغنسيوم في الدم.

    العلاج :
    إن إعطاء الكالسيوم فعال في عكس علامات نقصه في الحيوانات ويرتفع تركيز الكالسيوم بسرعة في الدم بعد حقنه بالوريد وقد يصاحب ذلك أحياناً نفضات عضلية وتغوط وتبول وتجشأ. إن كمية الكالسيوم الكلية التي تحقن للحيوان تقل بكثير من تلك الكمية التي تخرج مع اللبن وتمثل جزء ضئيلاً من الكالسيوم القابل للتبادل (التقايض) في الجسم. يبد أنه يبدو حتى عند إعادة مستوى الكالسيوم في الدم إلى وضعه العادي لمدة وجيزة فإن إعطاء الكالسيوم يرجع وظيفة الجهاز الهضمي لوضعه العادي ويحسن الشهية للطعام ويعيد الآليات المنظمة لحركة الكالسيوم لطبيعتها الاعتيادية. وإذا ظل نقص الكالسيوم في الدم موجوداً بعد 24 ساعة فإنه من الضروري إعطاء مزيد من جرعات الكالسيوم.

    يعتبر بوروقلوكونيت الكالسيوم الدواء الأفضل لعلاج حمى اللبن، ورغماً عن أن قلوكوليت الكالسيوم فعال أيضاً فإن إدخال مادة البورون تزيد من ذوبان وثبات المحلول - وليس هنالك من دليل على وجود فائدة من إضافة الماغنسيوم والفسفور للمحلول إلا في حالات نقص الماغنسيوم ( > من 0.85 وعلى مول / ل) ونقص الفسفور ( > 1.35 ملى مول /ل).

    أشارت بعض الدراسات إلى أن إضافة الكالسيوم بكميات كبيرة إلى غذاء الحيوان أثناء الحمل يزيد من حدوث حمى اللبن، لذا فإن البعض قد ينصح بإعطاء غذاء للحيوان يحتوى على كالسيوم قليل وفسفور كثير في المدة السابقة للولادة وذلك كإجراء وقائي. وتكون لدى الحيوانات المتغذية على مثل هذه العليقة كمية كبيرة من هرمون جار الدرقية ويزيد امتصاصها لكالسيوم في العليقة.

    يمكن أيضاً إعطاء فيتامين د لمدة تصل إلى أسبوع قبل الولادة ويعتقد أن هذا الغذاء يقلل من حدوث هذا المرض.
    جرعة بوروقلوكنيت الكالسيوم:

    البقر : 50 - 400 مل من محلول تركيزه 40% وبالوريد.
    الغنم والمعز : 15 - 50 مل من محلول تركيزه 40% بالوريد.

    (2) التكزز النفاسي :
    في إناث الكلاب ( ولدرجة أقل في القطط) يحدث في قمة فترة إدرار اللبن، حوالي أسبوع إلى ثلاث أسابيع بعد الولادة يعزى هذه الارتجاف العضلي العصبي إلى تغيرات في حساسية ألياف الأعصاب الحركية مع فقدان للكالسيوم المثبت والموجود في الأغشية.

    يمكن أن تتعقد حالة التكزز النفاسي بوجود نقص في سكر الدم.

    تعالج هذه الحالة بواسطة الحقن الوريدى البطئ لمادة قلوكونات الكالسيوم (حوالى 1 مل/كجم من محلول تركيزه 10%) وهو يكون فعالاً في خلال 15 دقيقة. ينصح بأبعاد صغار الكلاب (الجرو) من الأم ( وفطامهم إن أمكن) للوقاية من آثار نضوب الكالسيوم اللاحقة لهذا المرض.

    (3) التكزز العابر :
    تحدث هذه الحالة في الخيول التي تتعرض لإجهاد الترحل (النقل) وتحدث أيضاً العلاج بالسوائل لفترات طويلة هزهزة في الحجاب الحاجز تتزامن مع دقات القلب. تعالج الحيوانات المصابة بهذه الحالة بدواء بوروقلوكينت الكالسيوم بالوريد (حتى يتم التأثير المطلوب).

    (4) الرخد :

    يحدث الرخد في الحيوانات في طور النمو المصابة بعوز الكالسيوم أو/و فيتامين د. وفى هذه الحالة يعطى فوسفات هايدروجين الكالسيوم أو خلات الكالسيوم أو خلات هايدروجين الكالسيوم وقد يعطى أيضاً فيتامين د.

    (5) نقص الفسفور في الدم :
    تحدث هذه الحالة في الأبقار في وجود او عدم وجود نقص الكالسيوم في الدم يعالج هذه الحالة بالحقن الوريدي لمحاليل تحتوى على فسفور، ويتبع ذلك إعطاء الفسفور بالفم.

    (6) نقص الماغنسيوم في الدم (تكزز العشب) :
    يعتبر العشب مصدراً فقيراً نسبياً في عنصر الماغنسيوم وتتعرض الأبقار التي تعتمد في غذائها عليه أكثر من غيرها للإصابة بنقص هذا العنصر.

    يحدث نقص الماغنسيوم عادة في الأبقار المدرة للبن والتي تفقد يومياً كمية كبيرة من الماغنسيوم والتي تكون عرضه لنقص فجائي في مدخول الماغنسيوم وتزيد البرودة والرطوبة العالية والرياح من إمكانية حدوث هذا المرض.

    يعالج نقص الماغنسيوم في الدم (في عدم وجود اضطرابات أيضية أخرى) بحقن مادة كبريتات الماغنسيوم ( في تركيز 25%) أو محلول دكستروز الماغنسيوم ولابد من ملاحظة أن الحقن يجب أن يكون بطيئاً وأن يراقب بدقة التأثير على القلب. يرفع العلاج من نسبة تركيز الماغنسيوم فى مصل الدم خلال 3-6 ساعات بعد حقنه وريدياً. ويوفر حقن الماغنسيوم تحت الجلد كمية إضافية من الماغنسيوم تحافظ على مستوى الماغنسيوم في الدم لمدة 24 ساعة. وإذا كان هنالك نقص أيضاً في الكالسيوم فيتضح بإعطاء بوروقلوكونيت الكالسيوم مع الماغنسيوم أو إعطاء محلول يحوى الكالسيوم والفسفور والماغنسيوم.

    تتطلب الوقاية من تكزز العشب إضافة الماغنسيوم إلى الغذاء ويمكن أيضاً تسميد التربة بسماد يحتوى على ماغنسيوم أو رش العشب بمادة أكسيد الماغنسيوم أو إعطاء الحيوانات بالفم إضافات للغذاء تحتوى على ماغنسيوم.

    (7) الكوبالت :
    يصنع فيتامين ب12 في كرش المجترات وهو ضروري لانقسام الخلية وبالتالي ضروري لصناعة خلايا دم حمراء جديدة. يحوى الفيتامين على الكوبالت بنسبة 4% وخلافاً للحيوانات الأخرى فإن المجترات (والتي تتناول فيتامين ب12 جاهزاً في الطعام)، تحتاج إلى مصدر غذائي لعنصر الكابولت يتسبب نقص الكابولت في قلة في حجم الدم ومقدرته على حمل الأكسجين. تشمل علامات النقص في الكابولت أيضاً فقدان الشهية ونقص الوزن. وفى الحالات الشديدة يظهر الضمور والهزال وقد تنفق الحيوانات المتأثرة. يعتبر نقص الكابولت سبباً من أسباب ظهور فقر الدم (الأنيميا) في الأبقار التي ترعى في أماكن تربتها تحتوى على أقل من 2 جزء في المليون من الكابولت. ويحدث هذا الأمر في أماكن بعينها في استراليا ونيوزلندا وأفريقيا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة.
    علاج النقص : الهدف من العلاج هنا هو سد النقص في مدخول الكابولت ويمكن تحقيق هذا بإضافة كبريتات الكابولت للمراعى بنسبة 0.05 كجم لكل هكتار وهذه الإضافة تؤمن كمية كافية من المعدن لمدة 3-4 سنوات. وإذا تعذر إضافة الكابولت للمرعى يمكن أن يضاف إلى عليقة الحيوانات أو بإعطائها المعدن عن طريق الفم. ويعطى الكابولت أحياناً على شكل طلقات بالفم وهذه تؤمن مصدراً للإطلاق البطئ لمادة الكابولت ولكن تكوين مادة فوسفات الكالسيوم (والذى تكون غير قابلة للذوبان) يشكل عائق يقلل من معدل إطلاق الكابولت بعد مرور بعض الأسابيع على إطلاقه. وتم مؤخراً صناعة مستحضر يقوم بإطلاق الكابولت من قرص بطئ الذوبان.
    التسمم : لمادة الكابولت هامش سلامة عالي والتسمم بالكابولت نادر الحدوث ويستبعد حدوثه في الأبقار.

    الجرعة : يعطى الكابولت للوقاية يومياً حسب الجرعات التالية :
    الأبقار : 25 مجم
    العجول 10 مجم.
    الأغنام : 5 مجم
    الحملان 2.5 مجم


    hgluh]k ,hgtdjhldkhj


  2. #2
    كاتب مميز
    تاريخ التسجيل
    04.11.2007
    المشاركات
    421
    معدل تقييم المستوى
    14
    معلومه قيمه وتشكر عليها


    جزاك الله خير


    وجعله في موازين حسناتك

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الموسوعة الطبية للأغنام
    بواسطة راعي الحلال في المنتدى >المنتـــدى الطــبي<
    مشاركات: 81
    آخر مشاركة: 06.08.2015, 02:15 PM
  2. نقص الاملاح واثاره
    بواسطة aposliman20 في المنتدى >المنتـــدى الطــبي<
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08.02.2008, 06:38 PM
  3. العناصر النادره والفيتامينات
    بواسطة سلطان الحربي في المنتدى >المنتـــدى الطــبي<
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 17.08.2007, 05:14 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •