نرحب باعضائنا الكرام وبالزوار ونتمى دوماً ان تجدوا مايسركم ويمكنكم التواصل مع المشرف تمام على واتسب وجوال 0505662861 لاي استفسار او مساعدة في الموقع

 

تنبيـــــه هـــام

دعماً من ادارة الموقـع فقـد تـم خفـض سعي المنتدى الى ١٪ على البائـع

ومن يواجه اي مشكلة في التسجيل التواصل على بريد الموقع aghnam@gmail.com

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: مقالة رائعة للشيخ سليمان المفرج عن التربية

التربية الحوارية إقناع وتأثير حمدا لله وصلاة وسلاماً على خير خلق الله وبعد : فهذه فكرة تربوية عظيمة النفع أهديها على عجالة إلى كل من يُعنى بالتربية ويبحث عن أساليب

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    23.06.2007
    المشاركات
    8
    معدل تقييم المستوى
    0

    مقالة رائعة للشيخ سليمان المفرج عن التربية

    التربية الحوارية إقناع وتأثير

    حمدا لله وصلاة وسلاماً على خير خلق الله وبعد :
    فهذه فكرة تربوية عظيمة النفع أهديها على عجالة إلى كل من يُعنى بالتربية ويبحث عن أساليب ناجحة لتربية أبنائه فأقول :
    كثير من الأباء يعتقدون أن التربية هي مجرد كلام يصبه الأب في أذن ابنه بغض النظر عن الأسلوب المتبع في التوجيه بل ويريد من ابنه أذنا صاغية للقول ، والتنفيذ بأسرع وقت ممكن ، ماذا نتج عن هذا الأسلوب عند الكثير من الأبناء ، إلا عدم الطاعة و اللامبالاة أو الانصياع كرها للتوجيهات ولفترة وجيزة ومن غير اقتناع إنما الخوف من الأب فقط ، فيظل الأب يعاني والابن يعاني .
    مقصودي هو أن نبحث عن أساليب تكون أعمق في التربية وأجدى في التأثير وأدعى للتطبيق ، ومنها ( اقتناع الابن بأن ما فعله خطأ ثم توجيهه بأسلوب أمثل ) ، دون صراخ وألفاظ قاسية عليه ربما يحفظها ليتلفظ بها على الغير.
    ومن أساليب الإقناع والتأثير أن يجلس الأب ولو عشر دقائق مع أبنائه جلسة تربوية أشبه ما تكون بمناظرة حوارية ويكون قريبا منهم ويسألهم عن مواقفهم اليومية ويطلب تعليقهم ثم يتدخل ليضفي عبارات هادئة تعالج الخطأ وتؤثر في النفس مع يد دافئة تمد على الرأس وقبلة حانية تطبع على الجبين .
    خذ هذا المثال : ( الأب ) ( الابن : عبدالله ) ( الابن : محمد ) ( البنت : خديجة ) .
    الأب : ماذا حصل لكم اليوم من المواقف ؟
    عبدالله : لقد أخذ الطالب فلان بن فلان قلمي من الحقيبة دون استئذان مني ، إنه طالب وقِح .
    الأب : وكيف تصرفت معه ؟ .
    عبدالله : جريت خلفه وأمسكته بتلابيبه واسترجعت قلمي .
    الأب : وهل ما فعله عبدالله صواب ؟ .
    محمد : كان الأولى أن يضربه بشدة جزاء تصرفه السيء .
    خديجة : ولكن يا عبدالله كان من الأفضل أن تطلب منه القلم دون أن تسيء إليه فربما قد احتاج إليه وسيرجعه لك وأخطأ حيث لم يستأذنك ، أو كان فقيرا وتمنى أن تهديه له .
    عبدالله : إذاً لماذا يهرب بالقلم ؟
    خديجة : ربما استحيا منك عندما رأيته أودفعه العبث إلى ذلك فيحتاج إلى نصحك وإن لم يرجعه فهو لئيم فعامله بحلمك .
    محمد : معك حق يا أختي فالعجلة عواقبها وخيمة فقد أغضب عبدالله نفسه وأثَّر ذلك كما يبدو على مجريات يومه بل واغتاب صديقه حيث ذكره بصفة سيئة .
    عبدالله : لقد أخطأت بفعلي كان من اللائق أن أتصرف بشكل أفضل .
    خديجة : ومن الأخلاق ألا نقابل الإساءة بالإساءة ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( وخالق الناس بخلق حسن ) ،


    ولابأس أن تسأله غدا عن سبب فعله والفائدة تعود للجميع ، وأنت يا محمد أيضاً ما قلته لعبدالله وتشجيعه على الضرب هو من النميمة وإثارة الفتنة .
    محمد : لقد أخطأت أنا أيضاً عفا الله عني .
    خديجة : وما دام أن قلبه تعلق بالقلم فمن باب الإحسان يا عبدالله أن تهديه له ، وتصافيا ولا يكن في قلبيكما شيء .
    الأب : بارك الله فيكم يا أحبابي ، وما أجمل قول الله تعالى : ( ادفع بالتي هي أحسن ) . وقد حُكي أن ابن عمر رضي الله عنه سرقه أحد اللصوص ، فأُخبر به فرآه يوما في الطريق فرفع ابن عمر يديه وقال : اللهم اجعلها آخر سرقة له . فكان الرجل كذلك .
    مارأيكم يا أحبابي أن نتعاون على كتابة لوحة ورقية ونخط فيها هذه الأبيات والتي هي من كلام الإمام الشافعي رحمه الله :
    لسانك لا تذكر به عورة امرىء فكلك عورات وللناس ألسنُ
    وعينك إن أبدت إليك معائبا فصنها وقل ياعين للناس أعينُ
    وعاشر بمعروف وسامح من اعتدى ودافع ولكن بالتي هي أحسنُ
    أخي الأب ألا ترى أن مثل هذا الموقف جدير بأ ن يطبق ويطور فهو مشهد إقناعي وتأثيري يغني عن كثير من الكلام والزجر وأساليب أخرى لا تخفى عليك ، وأبطاله أيضا هم فلذة كبدك وريحانة فؤادك ، إنها تربية عميقة في موقف فكيف إذا كانت في مواقف ؟ بلا شك أنك سترى الإيجابيات في أبنائك تتلاحق بإذن الله ، وأربأ بك أن تكون كبعض الذين حصروا التربية بالعصا أو الزجر بالكلام السوقي ، ولك أن تتخيل هذا الموقف الذي حصل في المثال السابق مع أب طوّق التربية وحصرها بما ذكرنا فكيف يتصرف ، ربما ضرب ابنه بدافع التربية وربما جعله كاذبا وأقذعه بألوان من السب والتثريب ، وفوّت على نفسه وولده هذه التربية المتأصلة في الإقناع والتأثير كما في المثال السابق ، وهذا الأب يحسب أن من خيرة المربين ، وأب آخر قد يتعامل مع الموقف بأسوأ من ذلك فقد يشجع ابنه على عقوق المجتمع ويعطي رسائل له بأن ما فعله هو الصواب فيقول : أحسنت خذ حقك بيدك ،على نمط : إن لم تكن ذئبا أكلتك الذئاب ! ولكن هذا الأب لن يلبث طويلاً من غير أن يعقه ابنه هذا فالجزاء من جنس العمل .
    وبعضهم يرى أن دوره التربوي مقتصر على سؤال أبناءه عن واجباتهم المدرسية قاموا بها أو لا ، لكن ماذا حصل في أمور حياتهم اليومية من مواقف وكيف تصرفوا معها هذا قد لا ينتبه له مع أنه من أساسيات التربية .
    فلنجلس مع أبنائنا ولنحاورهم ولنأصل التربية الحوارية في نفوسهم ليقتنعوا ويتأثروا ويتربوا ، وإن كنا نقول : إننا تربويين بالكلام فقط فلن نتقدم خطوة ولن تغنينا الألقاب ولن تسمننا من جوع ونحن حينئذ سنكون محسوبين على التربية في الحقيقة لا مربين . أملي أن تجد هذه الفكرة استحسانا يعقبه تطبيق عملي في واقع الحياة ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد .


    سليمان بن عبدالكريم المفرج



    lrhgm vhzum ggado sgdlhk hgltv[ uk hgjvfdm lrhgf hgltv]


  2. #2
    من كبار الكتاب الصورة الرمزية سلطان الحربي
    تاريخ التسجيل
    14.07.2006
    المشاركات
    3,836
    معدل تقييم المستوى
    18
    الله يعطيك العافيه ويجزاك خير
    موضوع قيم الله يوفقك وبنتظار جديدك

  3. #3
    كاتب فعال
    تاريخ التسجيل
    27.04.2007
    المشاركات
    210
    معدل تقييم المستوى
    15
    فعلا مقالة رائعة وممتازة

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    16.01.2007
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    5,524
    معدل تقييم المستوى
    20
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

  5. #5

    تاريخ التسجيل
    20.01.2006
    الدولة
    القصيم - عنيزة
    المشاركات
    12,460
    معدل تقييم المستوى
    10
    جزاك الله خير

  6. #6
    كاتب مبدع
    تاريخ التسجيل
    14.07.2007
    المشاركات
    1,174
    معدل تقييم المستوى
    15
    جزاك الله خيرا ونفع الله بما كتبت
    وكتبت لك في موازين اعمالك .

  7. #7
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    14.12.2007
    المشاركات
    4,748
    معدل تقييم المستوى
    18
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    وبانتظار جديدك المميز

  8. #8
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    09.02.2008
    المشاركات
    37
    معدل تقييم المستوى
    0
    جزاك الله خير

  9. #9
    من كبار الكتاب الصورة الرمزية **المهاجر**
    تاريخ التسجيل
    13.12.2007
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    2,303
    معدل تقييم المستوى
    16
    اشكرك يخوي على المقالة!!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أما الآن ننتهي إلى أعظم ملوك الأرض
    بواسطة ابوتركي الشمري في المنتدى الــمــنــتـــــدى الـــعـــــــــــام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04.11.2008, 01:16 PM
  2. كتب ومؤلفات الشيخ سليمان بن عبدالكريم المفرج
    بواسطة سلوم0 في المنتدى الــمــنــتـــــدى الـــعـــــــــــام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14.06.2008, 03:28 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •