تصاب الجداء والحملان اول ثلاثة ايام من عمرها بالكولاى وتنتشر هذه الحالات فى التربية المكثفة للجداء والحملان وتصبح اكثر من 50% من الحملان عرضة للاصابة نتيجة تلوث الحبل السرى ودخول بكتريا E.coli من خلاله او من خلال تناول الجداء للبن الرضاعة الملوث نتيجة تلوث ضرع وحلمات العنزة او النعجة الام بالمخلفات وعدم تنظيف الحظائر وتصل الكولاى الى الامعاء وتتكاثر وتفرز سموما فى الامعاء ،تمتص هذه السموم وتصل الى الدم مسببة نزول اللعاب و الموت الفجائى نتيجة التسمم الدموى ويلعب تاخر حصول الجداء على لبن السرسوب عاملا مهما فى اصابتها بالكولاى. وللوقاية من الاصابة بالكولاى يراعى سرعة حصول المولود على لبن السرسوب وتنظيف الحظائر وتجنيب تناول الحملان والجداء للبن السرسوب من حلمات الام الملوثة بالاتربة والروث وتعالج الحالات المصابة بالحقن بالمضادات الحيوية لمدة 5 أيام مع تغذية الحملان والجداء المصابة ثلاث مرات يوميا باللى المعدى على 50 مللى من محلول جلوكوز + اليكتروليتات + مضادات حيوية


Ywhfm hgplghk ,hg[]hx fhg;,ghd fhg;,ghn ,hgodhl