نرحب باعضائنا الكرام وبالزوار ونتمى دوماً ان تجدوا مايسركم ويمكنكم التواصل مع المشرف تمام على واتسب وجوال 0505662861 لاي استفسار او مساعدة في الموقع

 

تنبيـــــه هـــام

دعماً من ادارة الموقـع فقـد تـم خفـض سعي المنتدى الى ١٪ على البائـع

ومن يواجه اي مشكلة في التسجيل التواصل على بريد الموقع aghnam@gmail.com

ضع إعلانك هنا


[  ] [ عدد مرات العرض 278050004 ] [ عدد النقرات 44327 ]
[  ] [ عدد مرات العرض 264469002 ] [ عدد النقرات 0 ]
[  ] [ عدد مرات العرض 268437305 ] [ عدد النقرات 0 ]
[  ] [ عدد مرات العرض 49070286 ] [ عدد النقرات 0 ]

النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: استفسار عن طعام الحلال

السلام عليكم ما بطول عليكم شو احسن الطعام للحلال الشعير والذره وغيرها من الاعلاف الطبيعية ام الاعلاف المركزه اللي يتم انتاجها على شكل كبسولات سواء للحليب ام للحم واللي عنده

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    14.11.2007
    المشاركات
    28
    معدل تقييم المستوى
    0

    S9 استفسار عن طعام الحلال

    السلام عليكم
    ما بطول عليكم
    شو احسن الطعام للحلال
    الشعير والذره وغيرها من الاعلاف الطبيعية
    ام الاعلاف المركزه اللي يتم انتاجها على شكل كبسولات سواء للحليب ام للحم
    واللي عنده طريقه او برنامج للسنة كاملة في تسمين الحلال سواء للذبح ولا التربية طوال
    السنة ايخبرنا عنها
    جزاه الله خير
    والله ايبارك الكم في حلالكم واموالكم


    hsjtshv uk 'uhl hgpghg


  2. #2
    محظور
    تاريخ التسجيل
    14.04.2007
    المشاركات
    37
    معدل تقييم المستوى
    0
    الاحتياجات الغذائية
    وبعض النقاط الواجب مراعاتها في تغذية النعاج

    تكوين علائق النعاج

    تركيب أي عليقة للحيوانات يعتبر من العلميات المركبة وتعتمد علي عديد من العوامل وسوف نتناول في هذا الجزء بعض من العوامل الهامة التي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار لضمان الإنتاج الجيد في قطعان النعاج.

    من منظور عام فإن علائق الأغنام يجب أن تحتوى علي العناصر التالية: -

    • الماء
    • الطاقة
    • البروتين
    • الفيتامينات
    • العناصر المعدنية
    • إضافات أخرى
    إن الاحتياجات الغذائية الكلية للنعاج تعتمد بشكل كبير علي حجمها وهذا بالطبع يعتمد علي السلالة نفسها فكما هو معروف فإن الأغنام تختلف في الحجم بناء علي السلالة. ويجب أن يلاحظ المربي حالة جسم النعجة عند مرحلة فسيولوجية معينة مقارنة مع الحجم المطلوب عند هذه المرحلة فحالة النعجة الغذائية السابقة لتلك المرحلة تؤثر علي حالتها الصحية ومدى كمية العناصر الغذائية المخزنة في جسمها ولذا فيجب الاهتمام بهذه الناحية عند تكوين العلائق وهذه النقطة تعتبر هامة جدا لكل النواحي الفسيولوجية للنعجة مثل إنتاج اللحم أو الحليب أو الصوف أو حتى التناسل. فعلى سبيل المثال النعاج الحوامل في توائم لو كانت سمينة لحد ما تكون عرضه لحدوث مرض التسمم بالأجسام الكيتونية (حمى الدفيع) ketosis أو شلل الولادة lambing paralysis

    من جهة أخرى فإن تركيب علائق النعاج يجب أن يتم بناء علي المرحلة الإنتاجية للنعجة فالمرحلة الإنتاجية للنعجة تحدد كمية ونوع الأغذية التي يجب أن تتناولها وأهم المراحل الإنتاجية التي تمر بها النعجة هي المرحلة الأخيرة من الحمل والمرحلة الأولى من إنتاج الحليب (الرضاعة).

    كذلك فإن مستويات الإنتاج المطلوبة (لحم – صوف – حليب) تعتبر من العوامل المرتبطة أساسا بمربى النعاج نفسه والهدف الأساسي من عملية تربية النعاج. فعلي سبيل المثال يعمد بعض صغار المربيين إلي إطالة فترة تسمين الحملان عن طريق التغذية علي علائق رخيصة الثمن ومنخفضة في الطاقة في أوقات ضعف الطلب في السوق وإنتظار مواسم زيادة الطلب وارتفاع السعر وعلي أية حال ومن وجهة النظر المتخصصة فإن أعلي الأرباح يمكن تحقيقها إذا تم تصميم العلائق للوصول إلي أمثل إنتاجية.

    كذلك يجب أن يؤخذ في الاعتبار أيضا عمر النعاج وكمثال لذلك النعاج المسنة والتي لديها بعض المشاكل في الأسنان تحتاج إلي علائق مطحونة عالية في الطاقة والعكس من ذلك في النعاج الصغيرة الشابة والتي ترضع حملان تحتاج إلي علائق عالية جدا في الطاقة مقارنة مع النعاج البالغة وذلك لمجابهة احتياجات إنتاج الحليب ونموها هي الأخرى وعدم إعطاء النعجة الشابة هذه الاحتياجات ينتج عنه انخفاض في معدل الإخصاب ونقص النمو.

    من العوامل التي يجب أن يراعيها مربي الأغنام أيضا هي سعر ومدى توفر مواد العلف فهما المحددان الأساسيان لأن تكون العليقة النهائية أرخص سعرا وتمد النعاج بمختلف الاحتياجات الغذائية فربح المربى من عملية التربية يأتي أساسا من قدرته علي تغذية الأغنام علي علائق تحقق له أكبر توفير ممكن.

    وليس بآخر عند تركيب العلائق فمن الأهمية مراعاة الكمية المأكولة لكل نعجة والذي سوف يتوقف لحد ما علي الظروف الجوية والحالة الصحية للنعاج ومدى استساغة العليقة (تقبل العليقة) والعوامل الأخرى المذكورة سابقا مثل عمر النعاج وتوفر ونوعية المياه والحالة الإنتاجية وغيرها.



    الاعتبارات الغذائية لمختلف المراحل الإنتاجية
    أ‌. الدورة الإنتاجية

    يمكن تقسيم مختلف المراحل الإنتاجية للنعاج ومتوسط طول كل مرحلة كالتالي: -




    مرحلة التربية/التزاوج:
    تمتد هذه المرحلة من 5 إلي 7 أسابيع (35-52 يوم)
    المرحلة الأولى من الحمل
    وهي أول 15 – 17 أسبوع من الحمل (105 – 119 يوم)
    المرحلة الأخيرة من الحمل
    آخر 4 – 6 أسابيع من الحمل (28 – 42 يوم)
    المرحلة الأولى من الحليب (الرضاعة)
    أول 6 – 8 أسابيع من الرضاعة (42 – 60 يوم)
    المرحلة الأخيرة من الحليب (الرضاعة)
    آخر 4 – 6 أسابيع قبل الفطام (28 – 42 يوم)
    النعاج الجفاف (غير مرضعة – غير عشار)
    وهي قد تصل إلي 16 – 25 أسبوع (116 - 176 يوم)
    ويجب ملاحظة أن طول المرحلة الأولى والأخيرة يتوقف علي عوامل عديدة جدا منها ما يخص السلالة نفسها ومنها يرجع إلي المربى وطريقة التربية ومنها ما يتوقف علي العوامل البيئية وتأثيرها علي فسيولوجيا الحيوان.



    ب‌. الدفع الغذائي/التزاوج

    يقصد بالدفع الغذائي هو زيادة القيمة الغذائية لعلائق النعاج خلال أسبوعين إلي ثلاثة أسابيع قبل بداية موسم التزاوج بهدف زيادة التبويض وإنتاج التوائم ويمكن تحقيق ذلك إما من خلال نقل الأغنام إلي مرعى الجيد لمدة 2-3 أسبوع قبل إدخال الكباش (كما يحدث في مصر علي سبيل المثال بالرعي علي مخلفات حصاد القمح أو الذرة) أو في حالة عدم توفر المرعي يمكن تعويض ذلك بإعطاء 200 – 400 جم حبوب (شعير – سورجم – ذرة) حسب توافرها.

    ويجب أن تستمر عملية الدفع الغذائي لمدة 3 أسابيع بعد دخول الكباش حيث أن أول أسبوعين بعد التزاوج لهم أهمية خاصة، ففي هذه الفترة تلتصق البيويضة المخصبة بجدار الرحم والعناية بمحتوى طاقة العليقة في هذه الفترة قد يساعد علي زيادة التبويض وحدوث الإخصاب وارتفاع معدلات الحمل.

    وتتوقف استجابة النعاج لعملية الدفع الغذائي علي الموسم (الصيف يختلف عن الشتاء) والحالة الغذائية للنعجة فالنعاج الناضجة تستجيب للدفع الغذائي أفضل من النعاج الشابة أو الصغيرة. كذلك الدفع الغذائي للنعاج الناضجة في بداية موسم التربية يعطى أفضل النتائج وأيضا فإن النعاج المسمنة لا تستجيب لعملية الدفع الغذائي.



    ج. المرحلة الأولى من الحمل

    يكون نمو الجنين في هذه المرحلة (أول 15 أسبوع من الحمل) أقل ما يمكن وتكون الاحتياجات الغذائية للنعاج تزيد قليلا عن العليقة الحافظة خلال هذه المرحلة. والزيادة الشديدة أو النقص الشديد في المقررات الغذائية خلال هذه المرحلة يوثر علي إنغراس الجنين في الرحم. ومن ناحية أخرى فإن نمو وتطور المشيمة يحدث خلال الفترة من 30 إلي 90 يوم من الحمل والزيادة أو النقص الشديد في المقررات الغذائية سوف يؤدى إلي بطء نمو الجنين وإنتاج حملان صغيرة الوزن أو موت الأجنة.



    د. المرحلة الأخيرة من الحمل

    معظم نمو الجنين (65%) يحدث خلال آخر 4 إلي 6 أسابيع من الحمل في النعاج ولذلك فإن تغذية النعاج خلال تلك الفترة تكون هامة جدا ونظرا للنمو المضطرد للجنين خلال هذه الفترة فإن الاحتياجات الغذائية للنعاج من الطاقة تزداد، فعلي سبيل المثال النعاج الحوامل في فرادى تزيد احتياجاتها من الطاقة بمعدل 50% زيادة عن احتياجات الفترة السابقة أما النعاج التي تحمل توائم فتزيد احتياجاتها من الطاقة بمعدل 75% زيادة. ومن ناحية أخرى يرجع السبب في الحاجة إلي إضافة الحبوب (الشعير-السورجم) لزيادة طاقة العليقة في هذه المرحلة إلي أن الحمل يقلل من مساحة معدة النعجة مما يقلل من قدرتها علي التهام كمية كافية من المواد الخشنة لمجابهة احتياجات نمو الجنين من الطاقة.

    ومن المشاكل التي قد تحدث نتيجة لعدم التغذية علي الاحتياجات المثلى من الطاقة هي تسمم الحمل pregnany toxemia وهذا المرض الغذائي يحدث نتيجة نقص طاقة العليقة وعدم وجود طاقة مخزنة في جسم النعاج الحوامل فعند نقص طاقة العليقة تبدأ النعجة في استخدام الدهن المخزن داخل الجسم وعند عدم وجود دهن مخزن في الجسم يحدث هذا المرض. ولذا فيجب أن تكون النعاج في حالة غذائية جيدة body condition مع إعطاء عليقة متزنة خلال هذه الفترة لتلافي هذه المشكلة.

    بعد الولادة سوف تحتاج النعاج إلي توافر المياه الجيدة خلال أول 24 ساعة ثم يقدم لها دريس البرسيم الجيد بمعدل قد يصل إلي 1800 جم للرأس في اليوم وقد يقدم لها الحبوب لزيادة إنتاج الحليب أو في حالة الضعف الشديد.



    هـ. مرحلة بداية الحليب (الرضاعة)

    تنتج النعاج الحليب بناءا علي حاجة الحملان المولودة فإذا لم ترضع الحملان النعاج فإنها لن تنتج كمية كافية من الحليب ولذا فيجب تحفيز النعاج لإنتاج الحليب والنعاج التي تنتج فرادى سوف تخفض من إنتاجها في حين أن النعاج التي ترضع توائم سوف تزيد إنتاجها بمعدل يصل إلي 20-40% زيادة وهذا يتطلب احتياجات غذائية مرتفعة. ولذلك فيجب فصل النعاج المنتجة لفرادى عن المنتجة لتوائم في حظائر خاصة وكل مجموعة سوف يكون لها عليقة مختلفة طبقا لاحتياجاتها الغذائية.

    النعاج المنتجة لكميات كبيرة من الحليب تحتاج لكميات عالية من الطاقة لمنع حدوث نقص في أوزانها ولكن نظرا لكمية الدهن المخزن في جسم النعاج خلال الفترة الأخيرة من الحمل فإن النعاج لها القدرة علي استخدام هذا المخزون لمجابهة احتياجات إنتاج الحليب. وبشكل عام ومع تقديم العلائق المتزنة فإن النعاج سوف تفقد ما بين 400 إلي 1000 جم من وزنها خلال تلك الفترة ولذا فالتخطيط الجيد للتغذية خلال الفترة الأخيرة من الحمل (المرحلة السابقة) يعتبر هام جدا. ولكن يجب ملاحظة أن النعاج لن تتمكن من استخدام الدهن المخزن في جسمها إلا إذا توفر لها كمية كافية من الأحماض الأمينية الأساسية ولذا فيجب العمل علي التأكد من إعطاء النعاج لكمية ونوعية جيدة من البروتين خلال هذه الفترة.



    و. المرحلة الأخيرة من إنتاج الحليب (الرضاعة)

    تصل النعاج إلي أقصى إنتاج للحليب بعد الموسم الثالث أو الرابع وبعض النعاج قد تستمر في إعطاء كمية كبيرة نسبيا من الحليب ولكن في معظم النعاج يبدأ إنتاج الحليب في التناقص بعد الموسم الرابع من الإنتاج. ومن ناحية أخرى فبعد 8-10 أسبوع من الرضاعة تقل أهمية تغذية الحملان من أمهاتها (الرضاعة).



    ز. مرحلة الاحتياجات الحافظة

    خلال مرحلة نقاهة النعاج بعد نهاية فترة الحمل والرضاعة والتي قد تصل إلي 7-9 شهور فتكون هناك فترة بين 116-176 يوم تستريح فيها النعاج وتستعيض فيها النقص في أوزانها وحالتها الغذائية لتكون جاهزة للموسم التالي. ويجب الاهتمام بالتغذية خلال هذه الفترة وعدم زيادة المقررات الغذائية حتى لا تسمن النعاج. وتعتبر هذه الفترة هي المثلى للأستفادة من المخلفات والأعلاف الخشنة منخفضة القيمة الغذائية.


    =============================

    أولا: تغذية النعاج الجافة (أثناء فترة الجفاف)

    تعطي النعجة حوالي 1كجم دريس جيد و6كجم برسيم يومياً أو ما يعادل ذلك من الرعي الأخضر أو مواد العلف الأخر] الموجودة لدي المربي.
    عادة تحتاج الرأس الواحدة في المتوسط من 6:9كجم برسيم يومياً أو حسب الحالة الإنتاجية وتقدم الآتبان للرأس في المتوسط من ربع إلى نصف كجم يوميا كمادة مالئه قبل الخروج للتغذية علي البرسيم حتى نقلل من فرصة حدوث النفاخ
    ويجب عند الانتقال بالأغنام من التغذية علي العلف الأخضر إلى التغذية علي العلائق الجافة أو المركزة أن يتم ذلك بالتدريج وليس فجائي حتى لا يتسبب ذلك في حدوث اضطرابات هضمية ويكون ذلك خلال أسبوع.
    ويمكن إعطاء الأغنام العليقة الحافظة بتغذيتها علي قش الأرز معامل ب 3% أمونيا مع مولاس كما أثبتته التجارب.

    ويتبع نظام التغذية التالي حسب توافر الأعلاف الخضراء


    عند وجود العلف الأخضر

    تعطي النعجة البرسيم وقليل من التبن كما سبق بمعدل 6:9كجم برسيم + ربع الي نصف كجم تبن في الصباح + ربع كجم علف مركز مساءاً.


    عند وجود البرسيم أو العلف الأخضر بكمية محدودة

    في حالة وجود البرسيم بكمية قليلة تعطي الرأس الواحدة حوالي 4.5كجم برسيم بجانب 250جم علف مصنع أو شعير أو خليط رجيع كون وذرة وردة ناعمة.


    عند عدم وجود البرسيم (في الصيف مثلاً)

    تعطي النعجة 1.5كجم دريس إذا وجد + تبن أو تعطي الدراوة بمعدل 1كجم دراوة مقطعة بالإضافة إلى الإكساب أو تعطي 500جمدريس + 500جم تبن + 750جم علف مركز.

    ويمكن استخدام الحبوب في تغذية الأغنام (الذرة – الشعير – ذرة المكانس) أو مخلفات المطاحن ( الناعمة ولاتزيد الكمية المعطاة منها عن 400جم) عند إعطائها بكميات كبيرة يسبب الإسهال.
    ويعطي رجيع الكون(هو عبارة عن ردة الأرز الناتجة من عملية ضرب الأرز) حتى 500جم ويعطي معه 50جم كربونات كالسيوم.

    ثانيا: تغذية النعاج أثناء الحمل والرضاعة

    يمثل الجدول التالي إحتياجات النعاج خلال النصف الأول من الحمل



    تحتاج النعاج الحوامل في الفترة الأخيرة من الحمل (4أسابيع) وكذلك بعد الولادة إلى كمية كبيرة من البروتين كما في الجدول التالي



    ثالثا: تغذية الكباش

    الجدول التالي يمثل احتياجات كباش التلقيح خلال العام وخارج مواسم التلقيح



    وهذا الجدول يمثل احتياجات كباش التلقيح خلال موسم التلقيح



    وبشكل عام يتم اعتماد حالة الحيوان الصحية والمظهرية للدلالة على مدى صلاحية وكفاية العليقة المقدمة كماً ونوعاً.

    أما خراف التسمين فتقدر العليقة اليومية اللازمة لها بحدود 3-3.5 % من وزنها مادة جافة وفي هذا الحالة يجب أن لاتقل كمية العليقة المركزة المقدمة للخراف بـ300 غ /يوم وأن لاتزيد 1500 غرام / يوم على أن تتمم بالمواد العلفية المالئة. كما تقدر نسبة المواد الغذائية في عليقة أغنام التسمين على الشكل التالي: 14% بروتين خام، 2% دهن خام، وأن لاتزيد عن 19% ألياف.

    هذا بإختصار أهم أساسيات تغذية الأغنام

    ملاحظة

    أود أن أشير عليكم أولا بفصل النعاج(حريات) عن المعز (العوارض) في التغذية إذا لم تكونون تتبعون ذلك حيث أن تغذية الأغنام تحتاج إلي عناية أكبر وإتباع الأسس السليمة سوف يكون مثمر إن شاء الله. أما تغذية المعز فهي أقل تقنية ويجب إعتمادها أساسا علي المواد الخشنة مثل المرعي ودريس البرسيم والتبن وقد يقدم إليها قليل جدا من الشعير مع النخالة وملح الطعام. ومن خلال التجربة الشخصية وكثير من المهتمين بتربية المعز أثبتت أنه كلما قل المصروف علي المعز كل كانت الربحية أفضل (فيما عدا إذا كانت المعز منتجة للحليب بشكل تجاري فهذا موضوع آخر).

    وعموما تختلف الإحتياجات الغذائية للنعاج تبعا للحالة الإنتاجية ومعظم مربي النعاج يعملون علي أن يكون القطيع متشابه لحد كبير من الناحية الإنتاجية حتى يكون أسهل عليهم عمل عليقة واحدة أو إثنين خلال الفترات المختلفة.

    وجميع المتخصصين يستخدمون جداول غذائية خاصة لتحديد تلك الإحتياجات مثل جدوال NRC وهي الأكثر شيوعا في مجال التغذية.

    وسوف أقوم هنا بإعطائك تقدير لإحتياجات الرأس الواحدة من مواد العلف المختلفة ولحساب إحتياجات النعاج الكلية فبرجاء ضرب هذه الكميات في عدد النعاج المتاحة لديكم طبقا للمرحلة الإنتاجية كما سوف يلي.

    أيضا برجاء ملاحظة أن متوسط الوزن المستخدم هنا هو 50 كجم للنعجة فإذا كانت النعاج أقل من ذلك ولسهولة إجراء الحساب يمكن التعديل بخصم نسبة نقص الوزن من كمية العلف الكلية.

    فمثلا إذا كان متوسط الوزن هو 40 كجم يكون متوسط نسبة الخصم هي 10 قسمة 50 ضرب 100 فيكون 20% خصم وبفرض أن كمية العلف الكلية المطلوبة هي 1000 جرام في اليوم للنعجة وزن 50 كجم فإن النعجة التي وزنها 40 كجم سوف تحتاج إلي 1000 ضرب (100-20) مقسومة علي 100 فيكون الناتج 800 جرام عليقة في اليوم.

    المواد التي سوف يتم استخدامها هي الشعير – دريس البرسيم (85-90% مادة جافة) – تبن الشعير أو القمح (90% مادة جافة). يمكن أستخدام مواد أخرى لتحل محل الشبيه لها من هذه المواد من الناحية الغذائية وذلك في حالة إذا كانت أرخص من المادة المشابة.

    التغذية تتم علي وجبيتين أو ثلاث وجبات يومية لتقليل الفاقد ويعقب كل وجبة تقديم المياه للنعاج في حالة عدم توفر المياه بإستمرار أمام النعاج.

    ملحوظة هامة جدا: إضافة المواد المركز مثل الشعير إلي العلائق يتم بشكل تدريجي خلال عدد من الأيام ولا تقدم الكمية المراد إضافتها مرة واحدة ولكن يجب تدريج إضافتها علي عدد من الأيام لحين الوصول للكمية المطلوبة إضافتها للحيوانات.

    بشكل عام يقسم القطيع علي حسب المرحلة الإنتاجية كالتالي: -

    أولا: النعاج تحت التربية (الحافظة) Maintenance

    وهي النعاج الغير مرضعة أو غير عشار وتكون إحتياجاتها الغذائية أقل ما يمكن وتكون علائقها عادة من المواد الخشنة مثل حشائش المرعي ودريس البرسيم والتبن مع بعض النخالة إن أمكن كمصدر لعنصر الفوسفور مع مراعاة توفير أحجار الملح (مكعبات الملح) أمام الحيوانات بإستمرار أو عند عودتها من المرعي.

    هذه النعاج يقدم لها كمية يومية لكل نعجة تعادل 650 جم دريس برسيم + 450 جم تبن

    إذا كان هناك وفرة في المرعى فتخصم من التبن أو الدريس علي حسب نوع المرعى.

    ثانيا: النعاج قبل التزاوج Flushing

    وهي فترة 2 أسبوع قبل دخول الكبش إلي النعاج للتزاوج وتستمر لمدة 3 أسابيع بعد إتمام التزاوج ويتم فيها زيادة التغذية قليلا بهدف زيادة فرصة التبويض مما قد يؤدى لزيادة إنتاج التوائم وإنجاح الإخصاب بأمر الله.

    يقدم لهذه النعاج يوميا 250 جم شعير + 800 جم دريس برسيم + 700 جم تبن
    أيضا يخصم المرعى من الدريس أو التبن علي حسب المرعى

    ثالثا: النعاج الغير مرضعة وفي بداية فترة الحمل Early Gestation

    وهي الفترة الممتدة من بداية الحمل وحتى 15 أسبوع من بداية الحمل.
    يقدم لهذه النعاج يوميا بمعدل 800 جرام دريس برسيم + 500 جرام تبن

    رابعا: النعاج خلال الفترة قبل الولادة Late Gestation

    ويقصد بها الفترة الأخيرة من الحمل وخلال آخر أربع أسابيع من الحمل.
    يقدم لها معدل يومي مكون من 250 جم شعير + 850 جم دريس + 650 جم تبن

    خامسا: النعاج المرضعة Early Lactating

    وهي النعاج المرضعة وتشمل تلك الفترة عقب الولادة مباشرة وحتى 6 إلي 8 أسابيع بعد الولادة.
    يقدم لهذه النعاج معدل يومي مكون من 750 جم شعير + 1100 جم دريس برسيم + 250 جم تبن.

    هام يلاحظ أن يتم التدرج في إضافة الشعير خلال عدد من الأيام لحين الوصول للكمية المطلوبة

    في حالة إذا كانت النخالة أرخص من الشعير فيمكن إحلالها محل كمية قليلة من الشعير.

    بعد نهاية المرحلة الأخيرة (الخامسة) تعود النعاج مرة أخرى للعلائق الحافظة.






    ===========================


    نموذج لبرنامج تسمين ذكور الأغنام والماعز ...

    - في الشتاء:

    • وزن الحولي 20 كجم: 4 كجم برسيم + 0.25 كجم تبن + 0.25 كجم شعير.

    • وزن الحولي 25 كجم: 5 كجم برسيم + 0.25 كجم تبن + 0.25 كجم شعير.

    • وزن الحولي 35 كجم: 5 كجم برسيم + 0.33 كجم تبن + 0.25 كجم شعير.

    • وزن الحولي 50 كجم: 6 كجم برسيم + 0.33 كجم تبن + 0.25 كجم شعير.

    2- في الصيف:

    2-1- في حالة توفر الدريس:

    • وزن الحولي 20 كجم: 0.25 كجم دريس + 0.25 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 25 كجم: 0.25 كجم دريس + 0.25 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 35 كجم: 0.50 كجم دريس + 0.25 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 50 كجم: 0.66 كجم دريس + 0.25 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    2-2- في حالة توفر الشعير:

    • وزن الحولي 20 كجم: 0.25 كجم شعير + 0.25 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 25 كجم: 0.25 كجم شعير + 0.50 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 35 كجم: 0.33 كجم شعير + 0.66 كجم تبن + 0.50 كجم علف مركز.

    • وزن الحولي 50 كجم: 0.33 كجم شعير + 0.66 كجم تبن + 0.66 كجم علف مركز.

    منقول للفائدة



    أبو سمــا

    0559921214
    0530888919



  3. #3
    من كبار الكتاب
    تاريخ التسجيل
    31.07.2008
    الدولة
    الشرائع
    المشاركات
    7,922
    معدل تقييم المستوى
    19
    مشكور اخوي أبو سمــا على النقل المفيد

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    14.11.2007
    المشاركات
    28
    معدل تقييم المستوى
    0
    مشكور اخوي ابو سما
    بس حاب بعض الاخوان يعطونا
    الموضوع بشكل مبسط لو امكن

  5. #5
    كاتب متألق
    تاريخ التسجيل
    07.12.2007
    المشاركات
    563
    معدل تقييم المستوى
    12
    السلام عليكم


    جزك الله خير والله يعطيك العافيه

  6. #6
    كاتب فعال
    تاريخ التسجيل
    08.07.2008
    المشاركات
    231
    معدل تقييم المستوى
    12
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم سيف مشاهدة المشاركة
    مشكور اخوي ابو سما
    بس حاب بعض الاخوان يعطونا
    الموضوع بشكل مبسط لو امكن
    ماقصر اخونا الكبير ابو سما
    كفا ووفا الله يكتب له الجنة على النقل الطيب
    ويصلح له النية والذرية

    بالنسبة للتسمين

    1. شعير مطحون (خشن تكسر الحبة فقط) التدرج مطلوب خطير جدا2. البرسيم
    3. الوافي التدرج مطلوب
    4. مضاد الديدان والطفيليات
    5. التحصين ضروري جدا
    6. مضاد حيوي
    6. بعد التدرج والتعود على العلف تكون المعالف فل على طول
    عند البيع ونجاح البرنامج واحد ثلاجة

    ملحوظة : لا اقصد بالشعير المطحون الشعير المجروش المعبأ اليا هو نفس الشعير العادي يطحن في الطاحونة ويعبأ في نفس كيسة ومتوفر عن الكثير من الموزعين

  7. #7
    كاتب فعال
    تاريخ التسجيل
    08.07.2008
    المشاركات
    231
    معدل تقييم المستوى
    12
    بعد اذن اخونا صاحب الموضوع
    مع التحية للمشرفين

    نرجو نقل الموضوع الى القسم المختص منتدى التغذية والاعلاف

  8. #8

    تاريخ التسجيل
    16.01.2007
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    5,525
    معدل تقييم المستوى
    18
    تم النقل

  9. #9
    من كبار الكتاب
    تاريخ التسجيل
    08.12.2007
    المشاركات
    2,119
    معدل تقييم المستوى
    14
    اخوي سالم
    انا ارى انه التغذيه بالعلف المركز افضل
    لانه يحتوي على خليط من الحبوب و هذا في تنويع للحلال
    و الاهم من ذلك احتوائه على املاح و فيتامينات ضروريه
    كما انه هضمه اسهل من الشعير اللذي قد لا يهضم يشكل بشكل كامل و يخرج جزء منه مع الدمن

    بالنسبه للتربيه
    و قت التلقيح و قت الرضاعه
    و اخر 6 اسابيع من الحمل
    1 كيلو علف مركز لكل راس يوميا ( مع مراعاه توزيع الكميه على و جبتين)
    يفضل العلف المركز 15% بروتين

    بالنسبه للحيل و اللى في اول الحمل
    نصف كيلو علف مركز في اليوم
    يمكنك استخدا م علف 13% بروتين

    بالنسبه للتسمين
    من عمر 3 شهور
    أبدأ بنصف كيلو علف مركز يو ميا( او اقل من نصف كيلو) موزعه على و جبتين
    و زيد الكميه حتى تصل الى كيلو مقسوم على و جبتين في عمر سنه
    يفضل انك تستخدم 15% بروتين

    اما عن الا علاف المالئه فيفضل التنويع فيها قدر الامكان و تقديم افضلها مثل البرسيم الى حيوانات التسمين و الحيوانات المرضعه

  10. #10
    كاتب مميز
    تاريخ التسجيل
    27.06.2008
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    310
    معدل تقييم المستوى
    12
    يعطيكم العافية ومشكورين

  11. #11
    كاتب فعال الصورة الرمزية ابونجر بن محماس
    تاريخ التسجيل
    27.12.2009
    المشاركات
    254
    معدل تقييم المستوى
    10
    طعاااااام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مقابلة مع المبدع والمسمى براعي النوادر : راعي الحلال !!!
    بواسطة **المهاجر** في المنتدى الــمــنــتـــــدى الـــعـــــــــــام
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 01.03.2015, 02:33 PM
  2. مقابلة جديدة ومع المشرف المخضرم في تربية الحلال (الســنافي)
    بواسطة **المهاجر** في المنتدى الــمــنــتـــــدى الـــعـــــــــــام
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 25.01.2015, 12:55 AM
  3. توقعاتي لأسعار الحلال هذا العام بكل واقعية
    بواسطة راعي سميراء في المنتدى الــمــنــتـــــدى الـــعـــــــــــام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 04.09.2010, 01:28 AM
  4. استفسار يا راعين الحلال
    بواسطة راعي العامريه في المنتدى >المنتـــدى الطــبي<
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 10.06.2008, 10:42 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •